تامر حسني ينفي بالوثائق زواج زوجته من صويص: قسماً بالله لن أترك حقي

12 أيار 2014 | 10:14

المصدر: "سي.ان.ان بالعربية"

  • المصدر: "سي.ان.ان بالعربية"

رد الفنان المصري، تامر حسني، بغضب على الشائعات التي تناولت زوجته الفنانة المغربية بسمة، فبعد أن أكد وجود خلافات معها وإن كانت لم تصل إلى حد الطلاق، قام بعرض إفادة من محكمة لبنانية تنفي صحة ما قيل عن زواجها من الفنان يحيى صويص.

وقال حسني، في تعليق عبر صفحته الرسمية على موقع فايسبوك: "هذه إفادة من المحاكم الشرعية السنية بالجمهورية اللبنانية التي تؤكد أن الوثيقة التي تم تداولها في الفترة الأخيرة لزوجتي مزورة وغير حقيقية، وللأسف في ناس كتير صدقتها بسبب اتحاد بعض الجرائد والمواقع معدومة الضمير على نشر وثيقة زواج مزورة و ملفقة دون التأكد من صحتها والسماح لنفسهم بالخوض في أعراض الناس و حياتهم الشخصية بمنتهي الوضاعة والافتراء."

وتابع حسني بالقول: "لم ولن اتنازل عن حقي وحق زوجتي وأسرتي و لقد بدأت بالفعل مقاضاة من نشر هذه الوثيقة المزورة دون ضمير، لقد تعودت على الشائعات منذ ظهوري و بطبعي لا أرد عليها، و لكن هذه المرة مختلفة اختلافا جذريا و قسماً بالله لن اترك حقي و حق أسرتي."

يظهر في الوثيقة التي عرضها حسني أنها صادرة عن المحكمة الشرعية السنية في بيروت ويرد فيها أنه بالعودة إلى سجلات المحكمة لم يثبت وجود عقد زواج بين صويص وبوسيل بتاريخ 19 تشرين الأول 2010.

 

 

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard