ما هي التوصيات التي رفعها شباب الى سامي الجميّل؟

9 نوار 2014 | 16:55

في إطار مشروع "الشراكة" نظم "المركز اللبناني للتربية المدنية" لقاء حواريا مع النائب سامي الجميّل بعنوان "اللامركزية والتنمية: تطلعات الشباب اللبناني". ضم اللقاء مجموعة شبابية من الجامعات اللبنانية، الامريكية، اليسوعية، الامريكية اللبنانية، العربية وسيدة اللويزة. حاور الشباب النائب الجميّل وناقشوه في مختلف الطروحات التي يتم تداولها حول اللامركزية. وشددوا على اهمية الاسراع في وضع اللامركزية الادارية الموسّعة في أولويات السياسات العامة لاسيما أنها تمثل ركيزة من ركائز الإصلاح في السياسات العامة المحليّة. اللقاء مع النائب الجميل اتى في اطار مشروع "شارك وغيّر"، الذي يهدف إلى بناء قنوات تواصل وخلق حوار إيجابي بين جيل جديد من الشباب في الجامعات ونواب في البرلمان اللبناني، واتاحة فرصة لهم لابداء رأيهم والتأثير في صنع السياسات العامة.

اللامركزية ستوقف صراع الطوائف

تركّزالحوار بين النائب الجميّل والمجموعة الشبابية حول ضرورة احراز تقدم في اقرار اللامركزية في لبنان كحل لمشكلة الإنماء غير المتوازن. حيث أكد الجميّل ان :" تطبيق اللامركزية الادارية الموسّعة سيشكل عاملاً مساعداً في تحقيق الاطار المؤسساتي للتنمية المتوازنة بين المناطق، ولتقصير المسافة بين المواطن والمؤسسات التي يلجأ اليها لتلبية حاجاته مما سيؤمّن بشكل أفضل كافة الشؤون الخدماتية للناس.وسوف يزيد من نسبة المشاركة في القرارالمحليّ وخاصة للفئات الشبابية وسيساهم في تطبيق مبدأ المحاسبة والمساءلة وتطوير العمل البلدي والحكم المحلي". كما شدد الجميّل على ان " اللامركزية ستوقف صراع الطوائف على السلطة وتحرر المواطن من طغيان الزعماء والاحزاب عليه." مشيرا الى انه من اوائل من تقدم بمشروع حول اللامركزية في المجلس النيابي.

اللامركزية والتنمية

من جهتهم، ركّزالشباب في مداخلاتهم حول ايجابيات اللامركزية في السياسات العامة المحلية وتطوير العمل البلدي والحكم المحلي، وايجابياتها في المحاسبة والمساءلة، فضلاً عن أهمية تطبيقها على مستوى الوحدات الإدارية الصغرى لتحقيق التنمية المتوازنة. وطالبوا المجلس النيابي ايلاء هذه المسألة اولوية اذ اعتبروها حجر اصلاح اساسي لبناء لبنان المستقبل.

توصيات الى المجلس النيابي

في ختام اللقاء، سلم الشباب رسالة موقعة منهم الى النائب الجميّل ضمنوها توصيات حول اللامركزية، وتمنوا عليه ايصال صوتهم الى المجلس النيابي. وطالب الشباب في هذه الرسالة بضرورة فتح نقاش وطني حول تحديات اقرار اللامركزية، والدروس التي يمكن أخذها من تجارب مجتمعات اخرى. كما طالبوا بضرورة تحييد موضوع اللامركزية عن الأحزاب السياسية وفتح النقاش على مستوى المجتمع ككل. اذ اشاروا في توصياتهم الى المجلس النيابي التي حمّلوها للنائب الجميل "أن قضية اللامركزية الادارية تتعلق بمصير ومستقبل لبنان ولذلك هي قضية وطنية جامعة لا يجب ان تدخل في زواريب النزاعات السياسية الآنية، ولا يجب أن نتعامل معها وكأنها تخصّ فئة حزبية أو سياسية معّينة دون غيرها".

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard