"iNakba": للبحث عن البلدات الفلسطينية المهجرة داخل اسرائيل

5 نوار 2014 | 18:34

المصدر: (أ ف ب)

  • المصدر: (أ ف ب)

الصورة عن الانترنت

 

اطلقت منظمة غير حكومية اسرائيلية تطبيقا للهواتف الذكية يسمح لمستخدميه بمعرفة اماكن القرى الفلسطينية التي نزح سكانها بالتزامن مع قيام دولة اسرائيل.

ويأتي موعد اطلاق التطبيق بينما تستعد الدولة العبرية لاحياء الذكرى السادسة والستين لقيام دولة اسرائيل، بينما يحيي الفلسطينيون ذكرى النكبة التي ارغم خلالها حوالى 760 الف فلسطيني على مغادرة قراهم ومدنهم بحلول أيار 1948.

ويحتوي تطبيق "أي - نكبة" خارطة تفاعلية وصور المنازل والمباني التي تركها الفلسطينيون عند قيام دولة اسرائيل.

وقالت رنين جريس من منظمة ذاكرات الاسرائيلية التي طورت التطبيق ان "العديد من الفلسطينيين يواجهون صعوبات في تحديد مواقع قراهم وبلداتهم (في اسرائيل والضفة الغربية) لانه تم بناء مدن او مستوطنات يهودية فوقها".

واضافت هناك "ملف حول كل قرية من مئات القرى والمدن الفلسطينية وتستطيعون ايجاد المعلومات ورؤية صور جديدة وقديمة يقوم المستخدمون بتحميلها حول المنطقة".

وتهدف مؤسسة ذاكرات ومقرها في اسرائيل الى دفع الاسرائيليين للاعتراف بحق اللاجئين الفلسطينيين بالعودة الى بيوتهم.

وحق عودة اللاجئين الفلسطينيين هو واحد من النقاط الرئيسية المثيرة للخلاف في مفاوضات السلام الفلسطينية-الاسرائيلية،والتي انهارت الجولة الاخيرة منها في اواخر نيسان الماضي بعد تسعة اشهر من المفاوضات العقيمة.

وتتخوف اسرائيل من ان ابداء اي مرونة في هذه القضية قد تفتح الابواب امام عودة ملايين اللاجئين مما يشكل خطرا ديموغرافيا على طابعها "اليهودي والديمقراطي".

ويحيي الفلسطينيون ذكرى النكبة في 15 من ايار من كل سنة.

وتقول مديرة ذاكرات ليات روزنبيرغ ان "هدفنا اعلام اليهود الاسرائيليين بالنكبة التي هجرت مئات الاف الفلسطينيين".

واعترفت روزنبيرغ بان التطبيق لن يؤثر على غالبية الاسرائيليين ولكنها اشارت الى ان "الاسرائيليين الذين يميلون الى اليسار سيهتمون بهذا التطبيق".

وبجسب جريس فان بامكان الفلسطينيين في الخارج "متابعة" قراهم من اجل الحصول على معلومات او صور جديدة ينشرها الذين يتمكنون من زيارتها في اسرائيل.

واضافت "اللاجئون المقيمون في لبنان على سبيل المثال يستطيعون متابعة قريتهم وكل مرة يقوم احدهم بتحميل صورة للقرية او يكتب تعليقا عنها فانهم سيشاهدون ذلك".

واستخدمت ذاكرات مجموعة خرائط من عهد الانتداب البريطاني في فلسطين (1920-1948) لتحديد القرى ونشرها على التطبيق المبني باستخدام خاصية الخرائط من موقع غوغل.

وادت النكبة الى تشريد نحو 760 الف فلسطيني. واصبح عدد اللاجئين الفلسطينيين حاليا نحو 5 ملايين نسمة مع احفادهم، ويعيش معظمهم في الاردن وسوريا ولبنان والاراضي الفلسطينية.

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard