Margherita Chiaramonte قبعات ايطالية بتنفيذ لبناني

28 نيسان 2014 | 10:41

المصدر: "النهار"

بدأت الفكرة بألبوم صور عائلي يعود الى أوائل القرن السابق، حين لفتت نظر كريستيل كلارا، القبعات التي كان لها اهميّة كبيرة في ذلك الوقت. صبيّة، ايطالية الأب ولبنانية الأمّ ، جمعت بين الذوق الرفيع والأناقة الذين يتمتّع البلدان بهما، فقررت ان تدخل عالم القبعات واكسسوارات الشعر. وكان Atelier Margherita Chiaramonte المكان الذي حقّق حلمها ونقل الى المرأة الأزياء الايطالية بصناعة لبنانية، اضافت الى القطع سحرا خاصا.

"لطالما أحببت واستهواني كل ما هو قديم من تاريخ الحضرات إلى عالم الموضة والأزياء". تقول كريستال، الفتاة التي تميّزت منذ صغرها بالثياب التي ترتديها والأكسسوارات التي تضعها، فلفتت الأنظار بأناقتها والغرابة الجميلة في لباسها. فجمعت بين الازياء الباريسية والايطالية واللبنانية معاً وجسّدت هذا الخليط في القبعات التي تصمّمها. "بعد عودتي من باريس قررت أن أدخل عالم القبعات وأظن أن العاصمة الفرنسية كان لها دور كبير في إلهامي بأشياء كثيرة وأهمها "Margherita Chiaramonte ". وهو اسم الـ atelier الذي اختارته كريستيل على اسم جدّتها الايطالية التي تركت بصمة في ذاكرتها عن المرأة الانيقة التي لا تهمل نفسها يوماً. "فقررت حينها تكريم المرأة التي جعلت من ابي الرجل الذي كان عليه" .
هذا الـ Atelier الذي يقع في مدينة جبيل ، هو بالنسبة لهذه الصبية الطموحة جسر عبور من أمجاد الماضي الى أمل المستقبل .فهي تسافر دائماً للاطلاع على عالم الموضة والازياء الجديدة وستشارك في معرض للموضة في صقلية هذا الصيف لتتشارك افكارها في هذا العالم مع الخارج. وتعبّر عن مدى اعجابها وشغفها في هذا المجال من خلال تصميمها وتنفيذها للقطع هي بنفسها. وتعتبر كريستيل ان مواقع التواصل الاجتماعي مثل فايسبوك اساسية وضرورية لتعرّف الناس على محلّها والتواصل معهم من خلال الصور والتعليقات.

لا يمكن ان يكتمل جمال المرأة الخارجي واناقتها من دون اضافات بسيطة، تبرز السحر الذي انعم الله به على كل امرأة مهما كان عمرها. Margherita Chiarmonte هي طريق اختارتها كريستال لتكريم السيّدة . وكلّ واحدة قادرة بطريقتها ان ترسم ابتسامة على وجه امّ او اخت او صديقة من خلال هديّة لا بدّ من أن تستفيد منها في مناسبة سعيدة.
Aya.younes@annahar.com.lb
Twitter: @Ayayounes01

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard