عضّت أذن الكلب لتنقذ ابنتها

24 نيسان 2014 | 12:24

المصدر: (يو بي أي)

  • المصدر: (يو بي أي)

لم تجد أم أميركية وسيلة لإبعاد كلب هاجم ابنتها الصغيرة، غير قضم أذنه ثم الإتصال بالشرطة التي أخذته وقتلته.

وكانت تشيلي كامب من تكساس تهتم بكلب صديقتها عندما انقض فجأة على ابنتها الصغيرة وعضها في وجهها. وقالت كامب: "وقف الكلب فجأة وشم طفلتي ثم عضها، وأظن انه شم رائحة كلبي عليها".
وأشارت إلى أنها سارعت للإمساك بفم الكلب لمنعه من عض طفلتها وأخذت تصرخ لإبنتها حتى تدير وجهها ولا تختنق من الدماء، واستمرت بالشجار مع الكلب إلى أن قضمت أذنه وتمكنت من إبعاده.
وقالت: "لم يكن لدي أي خيار آخر، فكيف يمكن إيقافه عن العض".
وتمكنت المرأة من الإتصال بالشرطة التي حضرت على الفور وأخذت الكلب الذي قتل في وقت لاحق.
ونجت الطفلة، لكن ندوباً ستبقى على وجهها، فيما يفترض أن تبقى بعيداً من الشمس طوال سنة كاملة.

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard