من يمسخر الاستحقاق والمرشحين؟

18 نيسان 2014 | 13:53

المصدر: خاص-"النهار"

  • المصدر: خاص-"النهار"

(الارشيف).

من بدأ يمسخر الاستحقاق الرئاسي ويمسخه ويمسخر معه المرشحين للرئاسة قاطبة وربما ايضا طائفة الرئاسة؟ 
لم يعد السؤال افتراضيا امام نوع طارئ من التسريبات سرت في الساعات الاخيرة وتحدثت عن "استعمال" اسماء يجري اعدادها لحرق اسماء مرشحين معينين او تشتيت الاصوات في الجلسة الاولى الانتخابية الاربعاء المقبل. ولم يعد الامر مجرد مناورات انتخابية مألوفة او مشروعة بل اكتسب طابعا شديد الخبث والاذى لانه ينذر باشاعة اجواء هابطة من شأنها وضع الاستحقاق الرئاسي برمته في مراتب غير مسبوقة من الهبوط والتدني خدمة لمآرب قد يقف وراءها جهات تتربص بالموقع الدستوري الاول في الدولة بقصد التشفي او الانقضاض على هذا الموقع في لحظة حاسمة حساسة. ويبدو ان الامر لن يقف عند حدود هذه المسخرة اذ ثمة ما يشي بان اساليب اكثر تشويها لصورة الاستحقاق يجري الاعداد لها في مطابخ معتمة فيما قادة الموارنة السياسيون والدينيون لا ينتبهون الى هذه المهزلة التي ستنسحب اثارها الشديدة السلبية على الطائفة كلا والموقع الدستوري الاول في البلاد وللبحث صلة وبقية في النسخة الورقية لـ "النهار" غدا. 

"منبتٌ للنساء والرجال" بصوت كارول سماحة: تحية "النهار" للمرأة الرائعة

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard