مجموعة "فالنتينو" الجديدة... دعوة إلى الاسترسال في الأحلام بعيون مفتوحة

25 تموز 2020 | 20:45

المصدر: "النهار"

من عرض أزياء فالنتينو الافتراضي.

 

على مرّ التاريخ، أدّت اللحظات التي أجبرتنا على العودة إلى الصفر، إلى نقطة البداية، إلى جعل القيَم الإنسانية المحور الأساسيّ لكلّ شيء. الإنسانية تزرع بذور الولادة من جديد.

ونحن نعيش الآن إحدى تلك اللحظات. من خلال التركيز على الأزياء التي تجسّد النشاط الإنسانيّ العميق الذي يمنحنا الشكل من المادة بواسطة اليدين، وتنفيذ التصاميم التي يسكنها الجسد ويجعل الحياة تدبّ فيها، ينطلق "بيرباولو بيتشولي" في بداية جديدة من خلال 15 تصميماً. فهو يركّز على اللمسة البشرية ويسمح لها بالتحاور مع العالم الرقميّ لابتكار حلم جديد، ملموس وغير ملموس في الوقت نفسه.

حلم يتمحور حول الأزياء التي هي في منتهى النقاوة حيث تمّ تسليم عمل المشاغل المرهق للفنان "نيك نايت" لكي تُزهر وتزدهر تحت الأضواء.

اللون الأبيض، الذي يجمع كلّ الألوان، يجسّد الصفحة البيضاء لهذه البداية الجديدة، التي تعكس الاحتمالات التي لا تُعدّ ولا تُحصى. أبيض كورقة تنتظر أن تمتلئ بالسطور والأفكار. أبيض كقماش التوال، رمز المهارة الحرفية والتفاني، الخطوة الأولى في عملية التصنيع. هذا يفتح الباب أمام الاحتمالات المتعددة.

تتميّز التصاميم بالطول الهائل وبأسلوب يتباهى بالمهارة اليدوية التي يطلّب تصنيعها. تحوّلت هذه اللمسة الإنسانية كالسحر إلى ألوان وأزهار رقمية نقيّة. طغت العناصر الأربعة على الأشكال، على غرار الطبعات والأنماط والتطريزات الموجودة وغير الملموسة، المصنوعة من الضوء والأشياء غير المادية.

تحوّلت المسائل الحسّية إلى مسائل غير حسّية. يترسّخ الحلم ليتحوّل مجدداً وعلى الفور إلى حلم: حلم من الممكن أن يتحقّق، أبصر النور من خلال العالم الرقمي الذي يتحاور مع الإنسان.





والدا الكسندرا يكشفان تفاصيل اللحظات الأخيرة: الحساب آتٍ!



إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard