قادة المعارضة الايرانية اهدافاً في لعبة على الانترنت

9 نيسان 2014 | 15:51

المصدر: (أ ف ب)

  • المصدر: (أ ف ب)

الصورةه عن الانترنت

ذكرت وسائل الاعلام الايرانية ان قادة المعارضة الايرانية والرئيس الاصلاحي السابق محمد خاتمي هم اهداف في لعبة فيديو على الانترنت.

وفي هذه اللعبة التي يجب تحميلها، يفترض ان يطلق اللاعب النار على اهداف ممثلة بوجوه مير حسين موسوي ومهدي كروبي، المرشحان الاصلاحيان لانتخابات الرئاسة في 2009 اللذان اعترضا على اعادة انتخاب محمود احمدي نجاد، وكذلك وجه خاتمي الرئيس الاصلاحي بين 1997 و2005.
ويقدم مصممو اللعبة انفسهم على موقعهم الالكتروني بانهم "شبان موالون للثورة الاسلامية".

وهو يقولون ان اللاعبين "يمكنهم التصدي لمثيري الفتنة"، الصفة التي يستخدمها المحافظون للحديث عن عن حركة الاحتجاج التي تلت انتخابات حزيران 2009.

وكان مهدي كروبي وحسين مير موسوي دانا عمليات التزوير الواسعة خلال الاقتراع ودعوا انصارهما الى النزول الى الشوارع للاحتجاج على فوز احمدي نجاد.

الا ان مسؤولا في الهيئة المكلفة منح تراخيص لالعاب الفيديو قال لصحيفة ارمان حسين معظمي ان "المصممين لم يطلبوا ترخيصا".

واضاف ان "السلطات المختصة في وزارة الثقافة والشرطة والسلطة القضائية ستبلغ بالامر"، بدون ان يعبر عن اي موقف بشأن مضمون اللعبة.

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard