سلسلة لقاءات للراعي في الديمان

15 تموز 2020 | 13:08

المصدر: "النهار"

  • المصدر: "النهار"

لقاء الراعي ورياشي.

استقبل البطريرك الماروني الكاردينال مار بشارة بطرس الراعي، في الصرح البطريركي الصيفي في الديمان، الوزير السابق ملحم رياشي الذي عقد معه لقاء استمر لاكثر من ساعة.

وتم خلال اللقاء مناقشة "قضية ضرورة حياد لبنان التي تشكل الموقف الطبيعي للقوات اللبنانية، والذي نقلته وفودها المتتالية إلى الديمان، والذي كان رياشي أول من تناول هذه القضية في مقال له تحت عنوان "الحياد لإنقاذ لبنان" في نيسان منذ أربعة اشهر".

كما التقى البطريرك الراعي النائب فريد البستاني ترافقه مسؤولة قسم التنمية في مؤسسة البستاني ضحى مرهج.

وقال البستاني: "الزيارة كانت مثمرة جداً، وقد تزودت بنصائح صاحب الغبطة في هذا الوضع الدقيق الذي تمر به البلاد، وموقفي كان واضحاً لجهة دعم الدولة المدنية قبل ثورة 17 تشرين. وما يحصل اليوم على الارض يعزز فكرة الدولة المدنية".

أضاف: "بالنسبة لما تطرق إليه البطريرك لجهة الحياد، فإنني أدعم هذا الموقف وأؤكد أن الاستراتيجية الدفاعية والاقتصادية والمالية يجب أن تكون على طاولة الحوار في قصر بعبدا قريباً، والزيارة التي سيقوم بها البطريرك إلى بعبدا للقاء الرئيس عون تأتي في إطار بلورة مواقف البطريرك التي ندعمها".

وظهراً، استقبل الراعي وفداً من مجلس إدارة رابطة كاريتاس لبنان برئاسة الأب ميشال عبود، الذي قال بعد اللقاء: "جئنا لأخذ بركة صاحب الغبطة المسؤول الأول عنا بصفته رئيس مجلس البطاركة والأساقفة وكاريتاس هي الجهاز الاجتماعي لهذا المجلس، كما عرضنا لغبطته مجمل ما نقوم به في هذه المرحلة بالتنسيق مع الجمعيات الخيرية للوقوف إلى جانب الفقراء الذين يزداد عددهم يوماً بعد يوم، معتمدين على العناية الإلهية. وقد أدينا قسم الرابطة أمام البطريرك المتضمن الالتزام بأنظمتها والحفاظ على رسالتها في خدمة المحبة والإنسان".

ميسي وفابريغاس وجوزيف عطية والمئات يوجهون رسالة إلى هذا الطفل اللبناني



إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard