واصف الحركة من البقاع الشمالي: "كلّن يعني كلّن"

4 تموز 2020 | 21:04

خلال اللقاء في البقاع.

نظّم ناشطون في حراك بعلبك، مسيرة سيارة استنكارا للاعتداء على المحامي #واصف_الحركة، انطلقت من ساحة المطران في بعلبك، وصولا إلى بلدة الزيتون في البقاع الشمالي، حيث ترجّل المشاركون فيها، لمتابعة محاضرة للحركة في صالة "بودي كافيه".

بعد النشيد الوطنية، تحدث الحركة عما تعرض له مساء أمس، وقال للحضور: "واجب علينا الانتقال إلى التغيير، وتوحيد الموقف بالتنظيم والتنسيق". ودعا إلى استمرار التحركات "إلى حين تحقيق العنوان المنشود: كلن يعني كلن: والوصول إلى إنتخابات نيابية مبكرة ضمن قانون عصري".

خط أحمر كارثي وحذارِ ما ينتظرنا في الخريف!



إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard