رانيا يوسف تعترف بتعرّضها للتحرّش وتوجّه رسالة لكلّ شابة

4 تموز 2020 | 19:27

المصدر: "رصد النهار"

رانيا يوسف.

أدلت الفنانة رانيا يوسف برأيها في الأزمة المثارة حالياً، حول واقعة تحرش طالب في الجامعة الأميركية، بفتيات، ما جعل الأمر قضية رأي عام، تدخّلت فيها الأطراف المعنية.

وكتبت عبر "إنستغرام": "نعم تعرّضت للتحرش... كلمة تعانيها كل امرأة منذ سنوات طويلة، وحتى هذه اللحظة نعانيها كأنه شبح يطاردنا في كل مكان".

وأضافت: "حادثة الشاب الذي تحّرش بأكثر من فتاه ليست فردية، بل هناك عشرات أو آلاف مثل هذا الشاب يبيحون لأنفسهم التحرش بأنواعه لمجرد أنه الأقوى وهذا غير صحيح!".

وكشفت الفنانة المصرية: "أواجه التحرش اللفظي يومياً عبر منصات حساباتي الرسمية، وأيضاً البريد الالكتروني الخاص به الذي يأتي عليه عدد كبير من الرسائل التحرش اللفظي، والتي يستبيحون إرسالها من خلف شاشات الهاتف والكمبيوتر، والتحرّش الظاهري بالمرأة في كل مكان (عملها، المواصلات، وغيرها) وأيضاً عبر الهواتف المحمولة"، مشيرة إلى أن "التحرش بأنواعه كبير فلا بدّ من التصدي له بكل أنواعه المختلفة لأنهم يعلمون أنه ليس لهذا التحرش رادع".

وطالبت رانيا يوسف "بقانون رادع وسريع للتحرش بكل أنواعه في مصر، خصوصاً عبر وسائل التواصل الاجتماعي ليكون عبرة للجميع ويكون رادعاً".

ووجّهت أخيراً رسالة للشابة قائلة: "لا تخافي، واجهي أي متحرش بالإبلاغ فوراً عنه".

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard