التحضيرات لحفل "صوت الصمود" متواصلة في بعلبك... "أكيد رح نكفّي"

2 تموز 2020 | 16:23

المصدر: بعلبك- "النهار"

التحضيرات جارية في معبد باخوس في بعلبك (وسام اسماعيل).

"أكيد رح نكفّي، لأنّه لازم نكفّي"... مواطن من أهالي مدينة بعلبك يسبقك بالكلام فرحاً بحفلة "صوت الصمود" التي ستقام ليل الأحد المقبل، فمهرجانات بعلبك الدولية للعام 2020 مستمرة، لكنّها ستبتعد للمرّة الأولى عن الجمهور ليكون معبد باخوس مضيفها الدائم وحيداً في ضوء تداعيات #كورونا، حيث اقتصرت المهرجانات على حفلة موسيقية كلاسيكية واحدة داخل المعبد بقيادة المايسترو هاروت فازليان.

أعمدة قلعة بعلبك الأثرية وحجارتها العملاقة تتلألأ بألوان الفرح وسطوع الأمل، فرغم الظروف العصيبة التي يمرّ بها لبنان يظهر ضوؤها ليعكس نقوشاتها العجيبة كأنها ترتعش في حالة تغير دائم.

هذا التلألؤ الذي طالما سحر فناني وشعراء ومؤرخي الأرض وكل من زارها على موعد مع حدث ثقافي بعنوان "صوت الصمود" لمناسبة الاحتفال بالذكرى المئوية لإعلان لبنان الكبير ومرور 250 عاماً على ولادة بيتهوفن أرادت منه اللجنة القيمة على المهرجانات ان يكون تثبيتاً لعزيمة اللبنانيين وكسر حصار وتحدي وباء كورونا، حفلة موسيقية وغنائية من دون جمهور ستحييها الأوركسترا الفيلهارمونية الوطنية اللبنانية بمشاركة جوقة جامعة سيدة اللويزة وجوقة المعهد الأنطوني والصوت العتيق على أن تنقل عبر محطات تلفزيونية ووسائل التواصل الإجتماعي.

لن تكون هنالك زحمة على شراء تذاكر الدخول من الشبابيك عند مدخل القلعة كما جرت العادة، غير أنّ عدداً كبيراً من أهالي المدينة قرروا أن لا يفوّتوا فرصتهم، وكعادتهم عند كل برامج المهرجانات سيجتمعون حول القلعة وعلى شرفات المنازل المطلة لمعابدها ليستمعوا الى الموسيقى وتأكيد حرصهم على مواصلة المهرجانات التي اصبحت جزءاً من ثقافتهم كذلك لن يغيب بائع العرانيس وصانع الحلوى وغيرها من تقاليد حاضرة مع انطلاقة المهرجانات.

اتخذ القرار من اللجنة المنظمة لأن هذه الطريقة الوحيدة للمحافظة على صحة المتفرجين والفنانين والفرق العاملة على تنظيمه، في المقابل قرار أبناء المدينة اتخذ ايضا ان يواصلوا مع اللجنة التحدي في سبيل الاستمرار رغم كل الصعاب.

نكبة الجميزة كما يرويها أهلها: شهادات القهر والدم (فيديو)

نكبة الجميزة كما يرويها أهلها: شهادات القهر والدم


إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard