خلاف بين الأخوة بسبب كلب ينتهي بجريمة قتل صادمة في مصر

30 حزيران 2020 | 15:34

المصدر: "النهار"

سجن (تعبيرية).

جريمة أثارت ردود فعل واسعة في الشارع المصري، بعدما أقدم شاب على قتل شقيقه بسبب قيام كلب يمتلكه المتهم بمهاجمة أبناء شقيقه المجني عليه، فحدثت بينهما مشادة تطورت إلى القتل.

الجريمة وقعت في منطقة القناطر الخيرية بمحافظة القليوبية، حيث نال المتهم انتقادات عنيفة، بخاصة أنه تجرد من كل مشاعر الأخوة، وقتل شقيقه بدم بارد طعناً بالسكين.

بدأت الواقعة بوصول إخطار من مستشفى القناطر الخيرية بوصول شاب متوفى على إثر طعنات عدّة، حيث توصلت التحقيقات إلى أن وراء ارتكاب الواقعة شقيق المجني عليه.

وكشفت التحقيقات أن المتهم والمجني عليه يقيمان في منزل العائلة ويقوم المتهم بتربية كلب في الطبقة الأولى ويسكن المجني عليه في الطبقة الرابعة، فهاجم الكلب أبناء المجني عليه في أثناء دخولهم العقار، فتوجّه المجني عليه لمعاتبة شقيقه وطلب منه ربط الكلب أو التخلص منه لعدم التعرض لأبنائه وإرهابهم، لتشتعل مشادة تطورت إلى مشاجرة قام على إثرها المتهم بطعن شقيقه بالسكين ليلقى مصرعه في الحال.

وقبضت قوات الأمن على المتهم ويدعى س. ر. (عامل)، وقررت النيابة العامة حبسه وانتداب الطب الشرعي لتشريح الجثة وبيان سبب الوفاة، كما اعترف المتهم مبدياً ندمه على ارتكاب الجريمة، مشدداً على أنه انفعل ولم يكن يقصد قتله.

أزمة الجوع في لبنان: هل تنتهي قريباً؟



إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard