منظمة الصحة العالميّة: وباء كوفيد-19 "أبعد ما يكون من نهايته"

29 حزيران 2020 | 18:45

المصدر: "أ ف ب- رويترز"

  • المصدر: "أ ف ب- رويترز"

أخذ مسحة من امرأة في إسلام آباد (29 حزيران 2020، أ ف ب).

حذّرت #منظمة_الصحة_العالمية، الاثنين، من أن وباء #كوفيد-19 "أبعد ما يكون من نهايته"، داعيةً العالم إلى التصرف بدءاً من الآن من دون انتظار لقاح.

وصرّح المدير العام للمنظمة تيدروس أدانوم غيبريسوس، في مؤتمر صحافي عبر الانترنت: "غداً، تكون ستة أشهر مرّت منذ تلقت منظمة الصحة العالمية التقارير الأولى بشأن مجموعة إصابات بالتهاب رئوي مجهول السبب في الصين".

وأضاف: "قبل ستة أشهر، لم يكن أحد بيننا بامكانه تخيّل كيف سينقلب عالمنا وحياتنا من جراء هذا الفيروس الجديد".

وبعد ستة أشهر من إعلان الصين رسمياً ظهور المرض في كانون الأول، أودى #كورونا المستجدّ بأكثر من 500 ألف شخص في العالم. وسُجّلت إصابة أكثر من عشرة ملايين شخص، تعافى نحو نصفهم.

وقال مدير المنظمة: "نريد جميعاً أن ينتهي ذلك. لكن الواقع الصعب هو أن الأمر أبعد ما يكون من نهايته"، مكرراً أن الوباء "يتسارع" في الوقت الحالي.

وتابع: "سبق أن خسرنا كثيرا من الأمور، لكن لا نريد أن نفقد الأمل".

وأشار إلى أن لقاحاً سيكون "أداة مهمة" للسيطرة على الفيروس على المدى الطويل، داعياً الحكومات والمواطنين إلى وضع "حلول بسيطة" بهدف "إنقاذ الأرواح الآن".

ودعا الحكومات إلى "إجراء فحوص وتعقّب وعزل وفرض حجر صحي على المصابين". وطلب من الأشخاص احترام تدابير النظافة ووضع كمامات عندما تكون ضرورية واحترام قواعد التباعد الاجتماعي.

وتخطط المنظمة لعقد اجتماع هذا الأسبوع لتقييم التقدم الذي تم إحرازه في الأبحاث مكافحة المرض. وقال مايك ريان، مدير برنامج الطوارئ في المنظمة، إن المنظمة تتوقع القيام بعمل ضخم من أجل التوصل لمصل آمن وفعال لمنع مرض كوفيد-19. ولكن لا يوجد ما يضمن النجاح في ذلك.

ارسال فريق الى الصين

كذلك، اعلن تيدروس أن المنظمة سترسل فريقا إلى #الصين الأسبوع المقبل للتحقيق في أصل فيروس كورونا المستجد.

وكانت الولايات المتحدة، وهي أكبر منتقد لمنظمة الصحة العالمية، وقالت إنها ستنسحب منها، دعت إلى تحقيق في أصل الفيروس.

وقال الرئيس دونالد ترامب ووزير الخارجية مايك بومبيو إنه ربما نشأ في مختبر، غير أنهما لم يقدما أدلة على هذا الزعم الذي تنفيه بيجينغ بشدة.

والدا الكسندرا يكشفان تفاصيل اللحظات الأخيرة: الحساب آتٍ!



إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard