الزراعة المنزلية في خضم الأزمات... أفضل الطرق لزراعة الخس والبندورة والخيار (فيديو)

19 حزيران 2020 | 15:17

المصدر: "ويب تي في النهار"

  • المصدر: "ويب تي في النهار"

موسم البندورة (تعبيرية- أ ف ب).

في الزراعة المنزلية التي بدأت تلقى رواجاً في هذه الأيام، تعد زراعة البندورة والخس والخيار أساسية في كل حديقة، لكونها مكونات أساسية على كل مائدة. في الحلقة الثانية من برنامج الزراعة المنزلية عبر "النهار"، يقدم جمال حسنيّة معلومات ونصائح مفيدة لزراعة هذه الخضروات بالطرق الصحيحة بأقل تكلفة مادية ممكنة.

من المستحسن أن نقوم بالزرع بعد الظهر للاستفادة من فترة النقص في حدّة أشعة الشمس.


زراعة البندورة

بعد تحضير وتسميد الأرض أو الأحواض التي نود زراعتها، نقوم بحفر أثلاماً ونزرع شتلة البندورة عند حافة الثلم، مع ضرورة إحنائها إلى الوراء لئلا تلامس الثمرة المياه أو التراب الرطب، قبل أن نقوم بحصر جذعها بالتراب لدى بدء بلوغها.

يمكننا اعتماد عمليّة مسمّاة "الزراعات مترافقة"، تقوم على زراعة الفلفل الحار أو الحبق أو الباذنجان، أي النباتات المترافقة، التي تحمي بعضها من الحشرات وتغذّي التربة، بين خذوع البندورة.


زراعة الفلفل الحار

يجب ري الشتول الحديثة يومياً حتى بلوغها، وتختلف طرق الري مع اختلاف المزروعات. ويمكن الري في الصباح الباكر، أي قبل شروق الشمس الكلّي، أو مساءً، عند الغروب، الفترة التي تسمح بالاستفادة من أكبر فترة رطوبة ممكنة. فالري في منتصف اليوم يؤذي الشتلة عبر رفع درجة حرارة المياه.


زراعة الخيار

إذا كان جذع الشتلة قصيراً، نحاول أن نقوم بزرعها على مستوى مرتفع من سطح التراب لئلا تلامس أوراقها المياه فتضرّر. كذلك، يجب أن نقوم بتفتيت الكتل الترابية المتراصّة عند جذوع النباتات الحديثة، مع التأكد من عدم الضغط على التربة المحيطة بالشتول ذات الجذوع القصيرة.


زراعة الخس

يعتبر الخس من النباتات التي تحب الظل المعتدل لرقّة أوراقه، فنقوم بزراعته في الأماكن التي لا تصلها كمية كبيرة من أشعة الشمس المباشرة، أو تحت العريشة إذا وجدت أو تحت شجرة التفاح، حيث تستفيد النبتتين من المياه والمغذّيات.



إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard