صيدا تجتاز قطوعاً ليل أمس... حركة طبيعيّة في الشوارع والسّاحات (صور)

7 حزيران 2020 | 12:30

المصدر: صيدا- "النهار"

  • احمد منتش
  • المصدر: صيدا- "النهار"

حركة طبيعية على كورنيش صيدا (أحمد منتش).

اجتازت مدينة صيدا وقراها المجاورة قطوع الأحداث الأمنية التي شهدتها العاصمة بيروت وبعض المناطق اللبنانية، يوم وليل أمس السبت، من دون أي خسائر أو توترات أو أحداث أمنية؛ وباستثناء قيام بعض الصبية ليلاً بإشعال بعض الإطارات في محلة القياعة إحدى ضواحي صيدا الشمالية الشرقية، ومسيرة شبابية من الإسلاميين وأنصار الجماعة الإسلامية من ساحة إيليا ومسجد الصديق باتجاه المدخل الشمالي لصيدا قبالة جسر الأولي واكبها الجيش من دون حصول أي إشكالات أو أعمال شغب، وقطع الطريق لبعض الوقت حيث عمل الجيش على فتحها، كما عمل فوراً على إطفاء حريق الإطارات في القياعة وأعاد فتح الطريق، فإن الوضع العام في صيدا والجوار بقي شبه عادي وطبيعياً علماً أن حراك صيدا كان توافق على تنظيم تحركاته قبل يوم واحد من تظاهرة بيروت من خلال مسيرة انطلقت من مصرف لبنان إلى ساحة الانتفاضة والثورة عند تقاطع إيليا مساء يوم الجمعة ومن دون حصول أي أمر يذكر.

وصباح اليوم كانت الحياة طبيعية جداً في صيدا، وشهدت الأسواق التجارية والشعبية حركة عادية كما كل الساحات والطرق العامة، كما شهد مسبح صيدا الشعبي ومحيط الملعب البلدي حركة لهواة المشي والسباحة والاستجمام، علماً أن الجيش اللبناني خفف من دورياته وإجراءاته الأمنية.

أزمة الجوع في لبنان: هل تنتهي قريباً؟



إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard