"بيروت في البال": نيقولاي بيرغ أتى إلى بلادنا ونقش اسمه في معبد باخوس ببعلبك

8 حزيران 2020 | 11:04

المصدر: "النهار"

صورة لنقش اسم نيقولاوي بيرغ في معبد باخوس في قلعة بعلبك (الصورة من كتاب المؤلف عماد الدين رائف).

لا يختلف اثنان أن مخزون الأدب الروسي سخي جداً، وله أثر كبير على الفكر عموماً. ولكن المفارقة المهمة، التي نراها في هذا الموضوع، هي ما نشره الصحافي والباحث عماد الدين رائف من بحوث معمقة جمعها في كتاب بعنوان "من بيروت... وعنها- أوراق أوراسية في التفاعل الحضاري"، والتي نجح في ترجمتها من اللغة الروسية الى اللغة العربية."بيرغ 1860"يخصص رائف القسم الخاص في كتابه للحديث عن نيقولاي بيرغ "يوم كانت أفلام الكاميرات الفوتوغرافية 36 صورة، صورت نقشاً بالأحرف السيريلية أعلى الجدار الداخلي لمعبد باخوس في مدينة بعلبك وفيه "بيرغ 1860". ويكشف "كان النقش واضحاً محشوراً بين عشرات الأسماء المحفورة على صخر باخوس بالعربية واللاتينية". لقطة أخرى لنفشع بيرغ والصورة الشخصية الوحيدة له (الصورة من كتاب المؤلف عماد الدين رائف). من هو بيرغ؟ ذكر رئيف بأنه شاعر ومترجم وصحافي ومؤرخ روسي (1884-1823)، وهو لديه عدد كبير من الكتب والمقالات والترجمات الشعرية من اللغات السلافية والأوروبية والعربية... "تصعب الإحاطة بكل ما كتبه بيرغ عن بلادنا، وقد حظيت بالاطلاع على بعض المذكرات التي تركها، ودليل تفصيلي عن مدينة القدس، وسنة...

ادعم الصحافة المستقلة

اشترك في خدمة Premium من "النهار".

هذا المقال مخصّص لمشتركي خدمة بريميوم من “النهار”

لديك 91% متبقٍ للقراءة
لديك إشتراك؟ تسجيل الدخول

نكبة الجميزة كما يرويها أهلها: شهادات القهر والدم (فيديو)

نكبة الجميزة كما يرويها أهلها: شهادات القهر والدم


إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard