برغم أزمة كورونا... دول لا تشترط خضوع زائريها للحجر الصحي مدّة 14 يوماً

2 حزيران 2020 | 17:58

المصدر: "ذا صن"

تواجه السياحة العالمية أزمة كبيرة حالياً بسبب حظر حركة الطيران وفرض الحجر الصحي على القادمين لأغلب بلدان العالم لمدة 14 يوماً، ضمن الإجراءات الاحترازية لمواجهة تفشي فيروس #كورونا.

ووفقاً لموقع جريدة "الصن" البريطانية فإنّ عدداً من البلدان الأوروبية لا يشترط خضوع زائريها للحجر الصحي لمدة 14 يوماً، وتستبدل بها فحوصات درجة الحرارة وفحوصات فيروس كورونا لجميع الركاب الذين يصلون إلى المطار، مع عزل من تثبُت إيجابية تحاليلهم فقط.

البرتغال

أكّد رئيس الوزراء البرتغالي أنطونيو كوستا أن الذين يخطّطون للذهاب لقضاء عطلة في مناطقها السياحية الشهيرة مثل الغارف لن يتم عزلهم، وهذا يشمل أيضاً جزيرة ماديرا التي تسمح للسائحين الذين لديهم اختبار سلبي لفيروس كورونا في غضون 72 ساعة بالدخول دون الخضوع للحجر الصحي.

أسبانيا

رغم أنّ أسبانيا تفرض حالياً حجراً إجبارياً لمدة أسبوعين، إلا أنه سيتم رفعه بدءاً من 21 حزيران، إلا أن وزير النقل الأسباني خوسيه أبالوس أكّد أن متطلبات الحجر الصحي سيتم رفعها فقط قبل الموعد المقرر في 1 تموز، للدول التي تشمل المصطافين من الدول ذات المعدلات المنخفضة بعدوى بفيروس كورونا.

إيطاليا

ترفع إيطاليا قيود الحجر الصحي الخاصة بها اعتباراً من 3 حزيران، حيث لن يُطلب من المسافرين أن يعزلوا أنفسهم أسابيع عند دخولهم البلاد.

أيسلندا

يفحص مطار كيفلافيك في أيسلندا أي شخص يدخل البلاد باختبار مجاني لفيروس التاجي من 15 حزيران، بالتعاون مع مستشفى الجامعة الوطنية في أيسلندا، حيث يمكن للمسافرين الذين لديهم نتائج سلبية دخول البلاد على الفور، كما يمكن للمسافرين أيضاً إثبات عدم امتلاكهم الفيروس بشهادة طبية، وسيتعين استخدام تطبيق التتبع خلال فترة الإقامة.

النمسا

يقدم مطار فيينا للركاب اختبارات الفيروسات التاجية عند الهبوط، والتي تستغرق من 3 إلى 6 ساعات، ويكلف الاختبار 166 جنيهاً إسترلينياً للشخص، وإذا كان سلبياً يلغي الحاجة إلى الحجر الصحي لمدة أسبوعين، أما في حالة إيجابية تحليل كورونا فسيحتاج الشخص إلى الحجر الصحي لمدة أسبوعين.

أزمة الجوع في لبنان: هل تنتهي قريباً؟



إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard