ادّعى أنه "المهدي المنتظر"... القبض على موظف أثار غضب المصريين

29 نوار 2020 | 12:49

المصدر: "النهار"

ألقت الأجهزة الأمنية في مصر، القبض على الموظف الذي ادعى أنه "المهدي المنتظر"، بعدما فجّر موجة من الغضب بين المصريين على مدار الشهرين الماضيين.

وألقت قوات الأمن بمحافظة البحيرة القبض على موظف إداري بمجلس مدينة كوم حمادة، لاتهامه بإنشاء صفحات في مواقع التواصل الاجتماعي تروّج لأفكار مغلوطة عن الدين الإسلامي وادعائه أنه المهدى المنتظر.

وتضمنت صفحات المتهم الذي يدعى "ع.ف.د" 54 سنة هجوماً عنيفاً على مؤسسات الدولة بخاصة الأزهر الشريف، الذي وصف علماءه بالضالين، كما تضمنت صفحته في فايسبوك زعمه أنه من الأشراف المنتسبين إلى الرسول صلى الله عليه وسلم، وأنه صاحب معجزات إلهية، وكذلك روجت صفحته الشخصية لعمليات بيع الآثار الفرعونية.

وظهر الرجل في مقطع فيديو تم تداوله على نطاق واسع عبر وسائل التواصل الاجتماعي في شهر آذار الماضي وهو يقف أمام أبواب أحد المساجد، مردداً أنه "المهدي المنتظر".

وقال في الفيديو: "يا أيها الناس.. أنا المهدي المنتظر... بعثني الله رسولاً إلى الدنيا كلها... أخبر عني محمد رسول الله... وقد بعثني الله رسولاً إلى الدنيا كلها... أنا المهدي... أنا المهدي رسول الله عيسى بن مريم.. أمرت أن أسلم فأسلمت لله رب العالمين... أنا المهدي أملك الناس سبع سنوات فإن مت قامت القيامة.. أنا المهدي... اللهم إني بلغت اللهم فاشهد"، وهو ما أثار موجة من الغضب بين المصريين الذين طالبوا بالقبض عليه.


"آيا صوفيا": قصة ١٥ قرناً ونزاع لم ينتهِ!



إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard