عشائر وعائلات بعلبك الهرمل: نرفض قانون عفوٍ مجتزأ

27 نوار 2020 | 20:20

المصدر: "الوكالة الوطنية للإعلام"

  • المصدر: "الوكالة الوطنية للإعلام"

من تحركات لجان العفو في بعلبك الهرمل.

أعلنت عشائر وعائلات بعلبك - الهرمل، في بيان، رفضها لـ"قانون عفوٍ مجتزأ لا يشمل موضوع الاتجار بالمخدرات وترويجها، وهما الجناياتان اللتان تعنيان أبناءنا بالدرجة الأولى"، مؤكدةً ضرورة أن "يشمل العفو المادتين 125 و 126 من دون تجزئة أو تقسيط، وأي قانون لايشملهما لا يعنينا بتاتاً".

وحمّلت "القوى السياسية الفاعلة في منطقتنا المسؤولية من مغبة السير بقانون عفو لا يشمل أبناءنا، لأنّ السير بقانون مجحف بحق أبنائنا يعتبر بمثابة حكم إعدام لهم ولأملهم بالعيش الكريم والعودة إلى حضن الشرعية، وبالتالي فأيّ مهادنة أو مسايرة أو موافقة من قبل القوى السياسية الفاعلة في بيئتنا ومنطقتنا، لن تكون عواقبه جيدة".

كما طالبت بـ"عفو عام يسوي وضع أبنائنا، وكل اقتراح لا ينصفهم لن نرضى به ولا يعنينا".

والدا الكسندرا يكشفان تفاصيل اللحظات الأخيرة: الحساب آتٍ!



إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard