ناسا تستعد لإطلاق تاريخي اليوم لرواد الفضاء من الأراضى الأميركية

27 نوار 2020 | 17:41

المصدر: "دايلي مايل"

  • المصدر: "دايلي مايل"

صاروخ فالكون 9 (رويترز)

تستعد وكالة الفضاء الأميركية #ناسا وشركة #سبايس_إكس للإطلاق التاريخي لأول مهمة مشتركة لرواد فضاء على أراضٍ أميركية، وكذلك أول مهمة مأهولة لمركبة SpaceX، حيث يخضع صاروخ فالكون 9 لفحوصات ما قبل الرحلة النهائية.

ووفقاً لما ذكرته صحيفة "الدايلي مايل"، فعلى الرغم من المخاوف من أن سوء الأحوال الجوية قد يفسد الخطط في اللحظة الأخيرة حيث تحوم سحابة كثيفة فوق كيب كانافيرال منذ صباح الثلاثاء، إلا أن الوكالة استمرت مع شركة الفضاء في التحضير للحظات الأخيرة قبل الإنطلاق اليوم الساعة 10:33 مساءً.

وستكون المهمة هي أول عملية إطلاق مأهولة من الأراضي الأميركية منذ تسع سنوات، حيث ينطلق رواد الفضاء "بوب بهنكن" و "دوغ هيرلي" إلى محطة الفضاء الدولية.

ويقف حالياً صاروخ فالكون 9 الذى يعلوه كبسولة CrewDragon على اللوح استعداداً للإطلاق، وقد اجتازت المهمة مراجعتها الرئيسية النهائية يوم الاثنين، وحصلت الفرق المعنية على الإذن للمضي قدماً في الإطلاق.

وقالت كاثي لودرز، مديرة برنامج الطاقم التجاري لوكالة ناسا: "جميع الفرق جاهزة، ونحن مستمرون في التقدم نحو مهمتنا".

وأضافت لودرز، "أنا فخور جداً بالفريق، نحن مستمرون في توخي الحذر والتأكد من أننا نقوم بذلك بشكل صحيح. لا يزال رائدا الفضاء في الحجر الصحي، وهو جزء روتيني من الاستعدادات المسبقة لرواد الفضاء الذين يسافرون إلى الفضاء.

من جهته، قال نورم نايت، نائب مدير عمليات الطيران بمركز ناسا جونسون للفضاء: "لقد كانت مراجعة جيدة حقاً، ومن منظور الطاقم، كنا سعداء جداً بالمناقشات التي جرت حول مدى دقة المراجعة، مضيفاً: "نحن على استعداد بالتأكيد للمضي قدماً".

وقد بدأت المنافذ الإخبارية في المطالبة بمواقعها حول منصة الإطلاق وتقوم بإعداد معداتها لتغطية الحدث، وسينطلق صاروخ فالكون 9 من منصة الإطلاق 39A وسيدفع الكبسولة بسرعة 17000 ميل في الساعة أثناء انتقاله إلى مدار الأرض باتجاه محطة الفضاء الدولية.

كما أنه بمجرد دخوله إلى المدار، سيتحقق الطاقم والتحكم في مهمة SpaceX من أداء المركبة من خلال اختبار نظام التحكم البيئي والشاشات ومناورات الدفع وغيرها من التقنيات.

"آيا صوفيا": قصة ١٥ قرناً ونزاع لم ينتهِ!



إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard