العملاق البافاري يعود إلى الملعب

17 نوار 2020 | 12:55

المصدر: "أ ف ب"

  • المصدر: "أ ف ب"

لاعبو بايرن (أ ف ب).

تتواصل مباريات كرة القدم، اليوم الأحد، في #ألمانيا فيما ترفع أوروبا المزيد من القيود المفروضة لمكافحة تفشي فيروس #كورونا، الذي أودى بأكثر من 309 آلاف شخص في العالم مع تزايد الحصيلة بصورة خاصة في الولايات المتحدة والبرازيل.

وبلغت حصيلة وباء كوفيد-19 في الولايات المتحدة، البلد الأكثر تضررا جراء الفيروس، 88 ألفا و730 وفاة من أصل أكثر من مليون و466 ألف إصابة.

أما البرازيل، فتخطت 15 ألف وفاة من أصل 233 ألفا و142 إصابة مؤكدة، رابع أعلى حصيلة للإصابات في العالم، وهي أرقام يعتبرها بعض الخبراء أدنى بكثير من الأعداد الفعلية في وقت ينتقد الرئيس جاير بولسونارو باستمرار تدابير الحجر التي يفرضها بعض حكام الولايات.

وكتب الرئيس اليميني المتطرف المشكك في خطورة الوباء العالمي في تغريدة: "البطالة والجوع والبؤس ستكون مستقبل الذين يؤيدون طغيان العزلة التامة".

وفي أوروبا، أعلنت إيطاليا، ثالث دولة أكثر تضررا جراء الفيروس مع تخطي عدد الوفيات فيها 31700، إعادة فتح حدودها أمام السياح فيما سمحت فرنسا بارتياد الشواطئ مجددا، على خلفية ركود اقتصادي متفاقم.

وأعلنت الحكومة الإيطالية رفع الحجر الصحي الإلزامي للزوار الأجانب وإعادة فتح حدودها لجميع السياح القادمين من الاتحاد الأوروبي، سعيا لتحريك قطاع يمثل حوالى 13% من إجمالي الناتج الداخلي.

وأعلن رئيس الوزراء جوسيبي كونتي مساء السبت "إننا نواجه مجازفة محسوبة، مع العلم أن منحى تفشي الوباء قد يعاود الارتفاع".

 بايرن ميونيخ يعود إلى الملعب

كان الدوري الألماني لكرة القدم (بوندسليغا) أول بطولة كبرى تعاود نشاطها السبت، بعد توقف دام قرابة الشهرين بسبب تفشي فيروس كورونا، ولكن أمام مدرجات دون جمهور، تحت أنظار جميع أوساط هذه الرياضة في العالم.

وقالت نيكول بارتيلت وهي من مؤيدي دورتموند اضطرت إلى متابعة مباراته ضد شالكه عبر التلفزيون: "من الأفضل أن تجري المباريات أمام مدرجات فارغة لوقف تفشي الوباء، من مواجهة كارثة صحية، هذا أفضل من لا شيء".

ويحل بطل المواسم السبعة الماضية بايرن ميونيخ ضيفاً على أونيون برلين في العاصمة الأحد في الساعة 16,00 ت غ.

من جهتها، أعادت اليونان فتح شواطئها الخاصة بعدما فتحت شواطئها العامة في 4 أيار الجاري، لكن شرط الالتزام بقواعد صارمة مثل حظر الجلوس على مسافة أقل من أربعة أمتار عن الشخص المجاور.

وعاشت إنكلترا أول عطلة نهاية أسبوع من تخفيف تدابير الحجر، فتوافد الزوار بأعداد كبيرة إلى المنتزهات وبعض المناطق السياحية بعد أسابيع من العزلة، ما جعل من الصعب أحيانا احترام تعليمات التباعد الاجتماعي.

ميسي وفابريغاس وجوزيف عطية والمئات يوجهون رسالة إلى هذا الطفل اللبناني



إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard