عقاقير علاج الانفلونزا تشكل خطراً على الصحة

22 آذار 2014 | 18:36

شدد الباحثون على أن العقاقير الطبية التي تحتوي على مادتي "فينيليفرين" phenylephrine و"اسيتامينوفين" acetaminophen، المكون الرئيسي في عقار "تايلينول" المعالج للانفلونزا، بالاضافة إلى عقار "أكسيدرين" وغيرهما من العقارات المعالجة للجيوب الأنفية ونوبات الصداع الناجمة منها، قد تشكل تهديداً ولصحة المرضى.

فقد أظهرت دراسة طبية حديثة أن غالبية العقاقير المعالجة للانفلونزا الأكثر شيوعاً والتي يتم تناولها من دون الحاجة لموافقة طبية، وخصوصاً عقاقير علاج الجيوب الأنفية وتخفيف حدة الآلام التي تحتوي على مادتي "فينيليفرين" phenylephrine و"اسيتامينوفين" acetaminophen، قد تسبب أعراضاً جانبية خطيرة. وأوضح باحثون نيوزيلانديون في العدد الأخير من مجلة "نيو إينغلاند جورنال أوف ميديسين" New England Journal of Medicine أن الأعراض الجانبية تنجم عند تعزيز مادة "اسيتامينوفين" للآثار الجانبية لمادة " فينيليفرين"، وتشمل هذه الآثار:
- ضغط الدم المرتفع.
- دوار.
- رعشة.
- ارق.
- صداع.
- خفقان في القلب.
- قلق واحتباس البول.

 

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Website by WhiteBeard