تظاهرة جديدة في الجزائر ضد قمع الحراك... "حرّروا الرهائن"

14 نوار 2020 | 00:01

المصدر: "أف ب"

  • المصدر: "أف ب"

مسيرة في الجزائر (أ ف ب).

تظاهر ناشطون أمام محكمة بجاية، شمال شرق الجزائر، الأربعاء، للمطالبة بإطلاق سراح أحد ناشطي الحراك، رغم منع التجمعات بسبب وباء #كورونا المستجد، بحسب ما ظهر في فيديوهات في وسائل التواصل الاجتماعي.

ويأتي التجمع في بجاية بعد تظاهرة يوم الأحد في منطقة تيزي غنيف في نفس منطقة القبائل، بينما تظاهرات الحراك معلّقة بسبب الأزمة الصحية.

ومنذ فرض الحجر الصحي في منتصف آذار الماضي، تم منع كل أشكال المظاهرات والتجمعات في البلاد سواء كانت سياسية أوثقافية أودينية أو رياضية.

وردّد عشرات المتظاهرين في التجمع أمام قصر العدالة في بجاية شعارات "حرّروا الرهائن" و"يسقط النظام"، بحسب صور وفيديوهات نشرتها صفحات مقربة من الحراك.

وأغلب المتظاهرين كانوا يلبسون أقنعة واقية وحملوا لافتات مكتوب عليها "أطلقوا سراح مالك برداش" الموقوف منذ الأسبوع الماضي والذي كان يفترض ان يحاكم الأربعاء.

وبحسب قاسي تانساوت منسق اللجنة الوطنية للافراج عن المعتقلين، فإن "المحاكمة تأجلت إلى 20 أيار الجاري بعد ان رفض المتهم المحاكمة عن بعد" وفق ما صرّح لوكالة "فرنس برس".

والأحد، أظهرت صور على مواقع التواصل الاجتماعي 100 شخص على الأقل، أغلبهم يضعون أقنعة طبية، في مسيرة في بلدية تيزي غنيف بولاية تيزي وزو للتنديد باستدعاء ناشطين من الحراك للتحقيق، في خضم الحجر الصحي.

وبث حزب التجمع من أجل الثقافة والديموقراطية، الداعم للحراك، مقطع فيديو لنائبه في البرلمان محمد شريف فاهم يشارك في المسيرة.

رغم الوقف القسري لمظاهرات الحراك بسبب وياء كوفيد19، نددت منظمات تعنى بحقوق الانسان باستمرار ملاحقة معارضين سياسيين وصحفيين ووسائل إعلام مستقلة.

وسجلت #الجزائر حتى الأربعاء 6250 إصابة مؤكدة بوباء كورونا المستجد، منها 522 وفاة، وفق إحصاء وزارة الصحة.

هل يسمح الغرب بأن يتّجه لبنان شرقاً؟



إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard