الوحدة الوطنية... كنيسة مصرية توزّع 10 آلاف "شنطة رمضانية"

10 نوار 2020 | 08:12

المصدر: "النهار"

كلنا واحد (تعبيرية).

شهد الشارع المصري واقعة مضيئة نالت استحسان الجميع في مصر والعالم العربي مع الاحتفال بشهر رمضان المبارك، وجسّدت روح الوحدة الوطنية بين المسلمين والمسيحيين، حيث وزّعت "جمعية المحبة الخيرية" التابعة لكنيسة السيدة مريم العذراء في محافظة القليوبية، 10 آلاف شنطة رمضان على الأسر المسلمة.

واعتادت الكنيسة في مضان من كل عام تنظيم مائدة الرحمن، لتقديم دليل على أنّ المسلمين والمسيحيين نسيج وطن واحد، ونظراً لانتشار فيروس كورونا ومنع التجمعات في هذا العام بسبب الإجراءات الاحترازية لمواجهة الوباء، تم إلغاء مائدة الرحمن، وتوزيع شنط رمضان على الأسر الفقيرة من المسلمين، لإدخال البهجة والسعادة عليهم.

وأكد القمص بولس جميل راعي كنيسة السيدة العذراء مريم في شبلنجة في تصريحات صحافية، أن الجمعية تقدم تلك المساعدات دون الإعلان أو الإفصاح عنها أو تصويرها حرصاً على مشاعر الأخوة المسلمين، مؤكداً أنهم جهزوا 10 آلاف شنطة رمضان لتوزيعها.

وأوضح أن الأمر لم يقتصر على توزيع شنط رمضان، بل جهزوا ملابس للمسلمين وأطفالهم قبل عيد الفطر المبارك، مؤكدا أن الهدف من ذلك، هو إرسال رسالة محبة للجميع من الشعب المصري.

خط أحمر كارثي وحذارِ ما ينتظرنا في الخريف!



إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard