39% من الأهالي دفعوا الفصل الأول فيما 18% منهم سدّدوا الفصل الثاني في المدارس الكاثوليكية!

10 نوار 2020 | 11:21

المصدر: "النهار"

الأقساط "معضلة" الأسرة التربوية (الصورة من موقع "صيحات" -"النهار").

تتوجه اليوم الأنظار الى اجتماع مرتقب يجمع سيد بكركي البطريرك مار بشارة بطرس الراعي ومسؤولي المدارس الكاثوليكية في الرهبانيات اللبنانية لعرض الواقع الأليم غير المسبوق، الذي تمر فيه 337 مدرسة كاثوليكية في لبنان، وهي مصدر رزق لـ71 ألف معلم وإداري وموظف، من بينهم 59 ألف موظف وإداري وما تبقى منهم أي 12 ألفاً منخرطون في السلك التعليمي. ولا شك أن المسؤولين عن هذه المدارس سيعقدون اجتماعاً مطلع الأسبوع المقبل للبحث في مجمل الاقتراحات، التي عرضها وزير التربية طارق المجذوب الجمعة الماضي في مؤتمره الصحافي، لإكمال العام الدراسي. وسيتخلل هذا الاجتماع رصد ملاحظات الحاضرين، والتي تستوجب إيضاحات من وزارة التربية. رواتب المعلمين على المحك ("النهار"). الخوف من الأسوأما هو الواقع الحالي لهذه المدارس؟ أبدى رئيس اللجنة الأسقفية للمدارس الكاثوليكية المطران حنا رحمة في حديث مع "النهار" خشيته على ديمومة 337 مدرسة كاثوليكية يتعلم فيها ما بين 180 ألفاً إلى 190 ألف تلميذ "مشيراً إلى "أننا أمام حائط مسدود، لا بل أمام أزمة غير مسبوقة". وقال: "لا أعرف الى أيّ مدى ستنزلق الأمور إلى الأسوأ، ولاسيما أن البعض - وهم...

ادعم الصحافة المستقلة

اشترك في خدمة Premium من "النهار".

هذا المقال مخصّص لمشتركي خدمة بريميوم من “النهار”

لديك 88% متبقٍ للقراءة
لديك إشتراك؟ تسجيل الدخول

من الآن فصاعداً، "نتفلكس" في لبنان مسموحة لفئة معينة فقط!



إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard