رغم تخفيف إجراءات كورونا... كبار السن ممنوعون من السفر في أوروبا

7 أيار 2020 | 11:09

المصدر: "ذا صن"

عواجيز أوروبا.

حذّر المركز الأوروبي للوقاية من الأمراض بالاتحاد الأوروبي، من إمكانية منع كبار السن من السفر خارج بلادهم حتى القضاء تماماً على فيروس كورونا.

ووفقاً لموقع جريدة "ذا صن" فإن المركز الأوروبي للوقاية من الأمراض أكد أن حركة كبار السن ستحتاج إلى تقييد حتى عندما يتم رفع عمليات الإغلاق، وقد يتم منع السياح المسنين من السفر إلى الخارج حتى بعد تخفيف إجراءات مواجهة فيروس كورونا.

وأكدت أندريا عمون مدير المركز أن كبار السن أكثر عرضة للإصابة بالمرض وللموت، قائلاً: "في حالة فتح أو تخفيف الإجراءات الوقائية، كبار السن يجب ألا يسافروا إذا كان الفيروس لا يزال موجوداً".

يصنف المركز أي شخص يزيد عمره عن 70 عامًا وذوي الحالات الصحية بما في ذلك ارتفاع ضغط الدم والسكري وأمراض القلب والسرطان، على أنهم عرضة للخطر.

جاءت هذه التصريحات في الوقت الذي ضغط فيه رؤساء السياحة على دول الاتحاد الأوروبي لتخفيف الحظر على السفر المطبق لمكافحة الفيروس.

وصلت الحالات العالمية لفيروس التاجي إلى 3.5 مليون مع استمرار الإصابة في الارتفاع.

وبدأت بعض الشركات العملاقة في مجال السفر والسياحة، استئناف عملها مرة أخرى واعتماد خارطة طريق أوروبية لجعل العطلات ممكنة في العام 2020، بعد ضغوط من شركات السياحة.

وأكد فريتز جوسن الرئيس التنفيذي لشركة TUI التي تتخذ من برلين مقراً لها، أنه من الضروري أن يخرج الجميع من أزمة كورونا، مؤكداً أن السياحة داخل أوروبا تحتاج إلى منظور واضح، مؤكداً أن الدول التي حققت "تقدماً جيداً" في محاربة الفيروس وتريد عودة السياح يجب السماح لها بالانفتاح، والتي تشمل اليونان وقبرص والبرتغال والنمسا وجزر البليار وبلغاريا.

وكشف جوسن أن الحجوزات عبر الإنترنت لا تزال تعمل بنسبة 90 في المائة من سعر العام الماضي على رغم أنن حقيقة أن السفر محظور حاليا.





ما رأيكم بتحضير هذه الحلوى العراقية بمكوّنات بسيطة مع المدونة ديما الأسدي؟


إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard