تشيلسي يطالب لاعبيه بالتبرع للجمعيات الخيرية

26 نيسان 2020 | 12:03

المصدر: "أ ف ب"

  • المصدر: "أ ف ب"

لاعبو تشيلسي (أ ف ب).

أعلن نادي #تشيلسي الإنكليزي أنه لن يفرض تخفيض الرواتب على لاعبيه، لكنه طالبهم بمواصلة التبرع إلى الجمعيات الخيرية الملتزمة بمكافحة فيروس #كورونا.

وقال النادي اللندني في بيان له: "في الوقت الحالي، لن نطلب من الفريق الأول للرجال المساهمة ماليا (في أزمة كوفيد-19)، وبدلا من ذلك وجَّه مجلس الإدارة اللاعبين إلى تركيز جهودهم على مواصلة دعم القضايا الخيرية الأخرى".

وأوضح تشيلسي أن "مفاوضات مكثفة جرت أخيراً بين ممثلين عن مجلس الإدارة ولاعبي الفريق الأول لمناقشة كيفية المساهمة ماليا لمساعدة النادي خلال أزمة فيروس كورونا"، مضيفاً: "كان الهدف من هذه المفاوضات إيجاد شراكة مفيدة من أجل الحفاظ على وظائف الموظفين، وتعويض المشجعين والمشاركة في الأنشطة الخيرية".

وتابع: "نحن ممتنون للفريق على لعبه لدوره في مساعدة النادي في أنشطته المجتمعية والخيرية، عبر هاشتاغ #اللاعبون_معاً لدعم إن إتش إس (هيئة الصحة الوطنية البريطانية)".

وتهدف عملية #اللاعبون_معاً التي أطلقها لاعبو الدوري الإنكليزي الممتاز مطلع الشهر الحالي، إلى جمع وتوزيع الأموال على الجمعيات الخيرية التي تدعم هيئة الصحة الوطنية.

وابرز النادي اللندني أنه "مع تطور هذه الأزمة، سيستمر النادي في إجراء محادثات مع الفريق الأول للرجال بشأن المساهمات المالية في أنشطة النادي".

وكان تشيلسي ينوي تخفيض رواتب لاعبيه بنسبة 10 في المئة في الوهلة الأولى بحسب وسائل الإعلام البريطانية، وهو رقم أقل من الاقتراح الذي تقدمت به رابطة الدوري والقاضي بتخفيض الرواتب بنسبة 30 في المئة.

وأعلنت أندية أرسنال وساوثمبتون ووست هام يونايتد وواتفورد في الأسابيع الأخيرة توصلها إلى اتفاق مع لاعبيها لتخفيض أو تأجيل دفع رواتبهم.

وحذا أستون فيلا السبت حذوها بإعلانه أنه توصل إلى اتفاق مع لاعبيه ومدربي الفريق الأول والإدارة الفنية لتأجيل 25 في المئة من رواتبهم لمدة 4 أشهر.

في المقابل، أعلن تشيلسي أنه لن يرغم موظفيه من غير اللاعبين على البطالة الجزئية واستخدام المال العام لدفع رواتبهم في إطار خطة دعم الحكومة البريطانية في ظل أزمة فيروس كورونا، والتي تعني الاستفادة من المال العام لتغطية 80 في المئة من رواتب الموظفين غير اللاعبين، بحد أقصى هو 2500 جنيه استرليني (نحو ثلاثة آلاف دولار أميركي)، وذلك لتتمكن الأندية من الإبقاء على موظفيها في فترة تشهد تراجع إيراداتها بشكل حاد نظرا لتوقف المباريات.

ووحدهما نيوكاسل ونورويتش سيتي بين فرق الدوري الانكليزي الممتاز يستفيدان من خطة الدعم الحكومية، في حين اضطرت أندية ليفربول وتوتنهام وبورنموث إلى التراجع عن قرارها باللجوء إلى هذه الخطة بعد الانتقادات الواسعة التي طالتها، بينما تحتاج الهيئات الصحية المحلية الى كل الموارد الممكنة لمكافحة وباء "كوفيد-19".

أزمة الجوع في لبنان: هل تنتهي قريباً؟



إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard