"ترافيغورا" تواصل توريد البنزين للعراق... رغم وضعها على قائمة سوداء

6 شباط 2013 | 17:28

المصدر: (رويترز)

  • المصدر: (رويترز)

ما زالت شركة "ترافيغورا" التجارية تورد البنزين على نحو غير مباشر للعراق رغم وضعها على قائمة سوداء لتعاملها مع المنطقة الكردية التي لديها خلافات مع حكومة بغداد. وكانت "ترافيغورا" تورد للعراق نحو 60 ألف طن شهريا في 2012، بقيمة تقدّر باكثر من 65 مليون دولار.

ونظرا لحجم العطاءات العراقية، يرقب التجار عن كثب مشتريات شركة تسويق النفط العراقية "سومو"، غير أن قلة فقط هي التي تملك شبكة الامداد والقدرة على تحويل هذه المبيعات إلى تجارة رابحة. وكانت "ترافيغورا" ضمن هذه القلة لكنها منعت من المشاركة في العطاءات في 2013 بعد شرائها النفط الكردي.

ونتيجة لذلك استكملت "سومو" في تشرين الثاني الماضي صفقة شراء 1.56 مليون طن من البنزين من مجموعة موردين استبعدت منهم "ترافيغورا". ومنح العقد الى شركات نفط منافسة هي "فيتول" و"غلينكور" و"بي بي" وشركة التجارة "سيما".

لكن المتعاملين يقولون إنه رغم غياب اسم "ترافيغورا" من قائمة الموردين، كانت الشركة سويسرية وراء إمدادات البنزين التي وردتها "سيما" وهي شركة إيرانية أذربيجانية مسجلة في الفجيرة ولها عنوان في دبي.

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard