"المرده" على سلاح موقفه... و"المستقبل" يلاقيه

2 نيسان 2020 | 20:56

المصدر: "النهار"

فرنجية.

يتحوّل ملف التعيينات إلى موعد مؤجل ريثما يؤمَّن ترياق الحل التوافقي غير المتوافر. ويرجئ الاستحقاق موعد الصعود على حلبة المواجهة بين القوى السياسية، علماً أن التأجيل لا يعني غياب الرقابة السياسية وضمان تنفيذ حظر التجول بين سطور الملف والأسماء المقترحة من خلف الكواليس. ويتخذ أكثر من مكون سياسي إجراءات رقابية يرى أن من شأنها منع أي خرق وسط عتمة إعادة الملف إلى الدرج وحجبه عن دائرة الضوء. ولا يغيب عن المشهد أن بحث الملف مجدداً على الطاولة، لا بد له من أن يترافق مع اتخاذ إجراءات توافقية تطلق الملف من الحجر.ويكمن العنصر الأهم، اليوم، في الرقابة الساهرة على حذافير الملف. وتشير مصادر مواكبة إلى أن "تيار المرده" لا يسعى إلى قطف المراكز والمناصب، لكن هجومه المعاكس يحمل لواء البتّ بملف التعيينات بعيداً من منطق تقاسم الحصص. ويطالب "المرده" بالاحتكام إلى معايير الكفاية العالية في الانتقاء عبر آلية موضوعية في دراسة السير الذاتية غير المرتبطة بحسابات أو أطراف سياسية. وتلفت إلى أن "المرده" لم يطمح يوماً إلى قطف المراكز في مراحل سابقة رغم أنه كان قادراً على المطالبة بها. وترى المصادر نفسها أن سبب...

ادعم الصحافة المستقلة

اشترك في خدمة Premium من "النهار".

هذا المقال مخصّص لمشتركي خدمة بريميوم من “النهار”

لديك 91% متبقٍ للقراءة
لديك إشتراك؟ تسجيل الدخول

ميسي وفابريغاس وجوزيف عطية والمئات يوجهون رسالة إلى هذا الطفل اللبناني



إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard