ريال مدريد يحوّل سانتياغو برنابيو لتخزين معدات طبية

26 آذار 2020 | 20:18

المصدر: "أ ف ب"

  • المصدر: "أ ف ب"

استاد سانتياغو برنابيو (أ ف ب).

أعلن نادي #ريال_مدريد الإسباني عن تخصيص ملعبه الشهير "سانتياغو برنابيو" لتخزين المعدات الطبية المخصصة لمكافحة فيروس #كورونا، الذي تعتبر إسبانيا ثاني بلد أكثر تضرراً منه في العالم.

وأعلن النادي الملكي الأكثر تتويجاً بلقب مسابقة دوري أبطال أوروبا (13 مرة) في بيان أنه "بالتعاون مع المجلس الأعلى للرياضة، سيتم تحويل ملعب سانتياغو برنابيو إلى فضاء مناسب لتخزين التبرعات بالمعدات الطبية المخصصة لمكافحة هذا الوباء".

وسيخصص ريال مدريد ملعبه، الذي يتسع لـ81 ألف متفرج، إلى مكان لتخزين تبرعات الشركات والجمعيات العاملة في القطاع الرياضي قبل تسليمها الى السلطات الصحية الإسبانية.

وتخطت إسبانيا حاجز أربعة آلاف وفاة بسبب فيروس كورونا، وباتت تحتل المركز الثاني لناحية الوفيات خلف إيطاليا، ومتقدمة على الصين الثالثة، وحيث ظهر "كوفيد-19" للمرة الأولى.

وتعتبر منطقة العاصمة مدريد الأكثر تضرراً في البلاد مع أكثر من ألفي حالة وفاة حتى الآن.

وأوقفت جميع مسابقات كرة القدم في إسبانيا إلى أجل غير مسمى.

وفي السياق ذاته، أعلن الاتحاد الإيطالي لكرة القدم أن مركز تدريباته كوفيرتشيانو بالقرب من فلورنسا سيتم وضعه رهن إشارة السلطات الصحية لاستقبال المرضى المصابين بفيروس كورونا.

وأوضح الاتحاد الإيطالي في بيان أنه سيتم توفير العديد من المباني وكذلك غرف المركز الذي يستضيف عادة تدريبات المنتخبات الإيطالية لكرة القدم، ووضعها رهن إشارة السلطات الصحية.

وأضاف: "يمكنهم استقبال الأشخاص الخاضعين للمراقبة الصحية، إضافة إلى أسرة للمرضى الذين ينتظرون دخولهم المستشفى".

وقال رئيس الاتحاد الإيطالي غابرييلي غرافينا أن "الاتحاد الإيطالي لكرة القدم يفتح مركز كوفيرتشاينو أمام الإيطاليين الذين يواجهون صعوبات. في الوقت الحالي، نحن لا نلعب كرة القدم. للعودة إلى لعبها مرة أخرى، يجب أن نفوز جميعا بأهم مباراة في الوقت الحالي وهي ضد فيروس كورونا".

وتم تأجيل جميع المباريات الدولية الودية للمنتخب الإيطالي التي كانت مبرمجة قبل نهاية الموسم إلى موعد لاحق بسبب انتشار فيروس كورونا.

بالأرقام: هل دخل لبنان مرحلة الخطر صحياً واقتصادياً؟



إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard