الجزائر تحارب الفساد وتبييض الاموال

6 شباط 2013 | 13:34

أعلن بنك الجزائر المركزي رصد 2400 حالة مشبوهة لإيداع الأموال في البنوك النشطة خلال العام 2010 ، وذلك ضمن برنامج يهدف إلى مكافحة تبييض الأموال.
ونقلت الإذاعة عن مدير الرقابة الخارجية لبنك الجزائر المركزي حنفي سي فضيل قوله ان "الإجراء المتعلق بمكافحة تبييض الأموال يتدخل فيه بنك الجزائر كمشرف ومراقب للبنوك في شكل مراقبة مستمرة لمختلف التقارير الواردة من البنوك والمتعلقة بوضعيتهم المالية ونشاطهم".
وأضاف أن العملية تشمل "تقارير خارجية يرفعها محافظو الحسابات وحتى بعض المعلومات المنشورة في الجرائد وهذا إلى جانب مهمات نقوم بها ضمن برنامج سنوي رقابي وفيه يتنقل مراقبون من البنك المركزي ليتأكدوا من تقارير مرفوعة إلى جانب تقارير خاصة نجريها بحسب كل حالة".
وكان الرئيس الجزائري عبد العزيز بوتفليقة وقّع قبل ثلاث سنوات مرسوما يقضي بإنشاء الديوان المركزي لقمع الفساد والذي يندرج ضمن الإجراءات التي اتخذتها الحكومة لمحاربة الفساد في دوائر الدولة.

 

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard