هل بدَّل "حزب الله" موقفه من صندوق النقد بناءً على إشارة أتته أخيراً من طهران؟

15 آذار 2020 | 17:35

المصدر: "النهار"

مطار بيروت (تصوير نبيل اسماعيل).

في أعقاب الاطلالة الاعلامية الاخيرة للامين العام لـ"حزب الله" السيد حسن نصرالله الجمعة الماضي، والتي انطوى كلامه فيها على امرين اثنين: الاول موضوع وباء "كورونا" المستشري وسبل مواجهته، والثاني موضوع الاستعانة بصندوق النقد الدولي بغية الحصول على قروض لتجاوز الوضع المالي الصعب، سارع بعض المحللين والسياسيين الى تبنّي استنتاج فحواه ان السيد نصرالله قد اعطى اخيرا الضوء الاخضر للاستظلال بهذا الصندوق ورفع "الفيتو" عن طلب القروض منه.لكن هذا التفسير انطوى، وفق مصدر على صلة وثيقة بالحزب، على "اشتباهين اثنين" كلاهما يندرج في لعبة "تلبيس" الحزب ما لا يريد ان يلبسه من مواقف.
الاول يُظهر الحزب كأنه الحائل دون ان يتسلم لبنان اموالا مخصصة له من الصندوق في مرحلة بالغة الحراجة. والثاني كأن الحزب رفع هذا الحظر المزعوم فجأة من الآن فصاعدا.
واكثر من ذلك، فان قسماً من الذين تبنّوا هذا التفسير وروَّجوه سابقا قد مضوا الى أبعد من ذلك الى حد الزعم بان الحزب ما غيَّر موقفه إلا بعدما بادرت طهران في الايام الأخيرة الى مد يدها الى الصندوق اياه مستعطية منه قروضا ومساعدات.
جوهر الامر مغاير تماما، وفق المصدر اياه،...

ادعم الصحافة المستقلة

اشترك في خدمة Premium من "النهار".

هذا المقال مخصّص لمشتركي خدمة بريميوم من “النهار”

لديك 91% متبقٍ للقراءة
لديك إشتراك؟ تسجيل الدخول

ما رأيكم بتحضير هذه الحلوى العراقية بمكوّنات بسيطة مع المدونة ديما الأسدي؟


إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard