إشكال على متن طائرة آتية من السعودية إلى بيروت وتوضيح لـ"النهار" (فيديو)

14 آذار 2020 | 20:04

المصدر: "النهار"

  • المصدر: "النهار"

ركاب الطائرة (عن وسائل التواصل).

وقع إشكال بين ركاب على متن طائرة آتية من السعودية إلى بيروت. 

وفي هذا السياق، قال المسؤول الطبي في المطار الدكتور محمد الملاح لـ"النهار"، أنّه "لا دخل لنا في الإشكال"، مضيفاً أنّ "سبب الإشكال هو رفض مجموعة من الركاب تصويرهم بالهاتف من قبل ركاب آخرين، بسبب نزعهم الكمامات".

وفي هذا السياق، ذكرت محطة "أل بي سي آي" أنّ فريقاً تقنياً واعلامياً تابعاً لها تعرّض للاعتداء على متن احدى الطائرات الآتية من الرياض الى بيروت.

وتابعت: "خلال عودة فريق تابع للـLBCI من مهمة اعلامية من المملكة العربية السعودية الى لبنان، وبعدما حطت الطائرة على مدرج مطار رفيق الحريري الدولي في بيروت، بدأ الفريق بتصوير لحظة خروجه لتوثيق الاجراءات الوقائية التي يتبعها في مواجهة فيروس كورونا وخصوصا وأنه اتخذ اجراءات نوعية عبر ارتداء بذات خصوصية لمنع نقل والتقاط فيروس كورونا. وكانت تهدف عملية التصوير لعرض الفيديو في اطار حملة التوعية التي أطلقتها الـLBCI من أجل حث جميع اللبنانيين على اتخاذ أقصى درجات الحيطة بمواجهة فيروس بات يهدد العالم بأسره. الا ان عملية التصوير أزعجت احدى الراكبات التي طلبت وقف عملية التصوير، ومع أن الفريق أوضح أن التصوير لا يطالها شخصيا أو أيا من الركاب الا أنها أصرت على موقفها، فما كان من أشخاص كانوا معها الا وان تهجموا على فريق الـLBCI وتعرضوا له بألفاظ نابية ما أدى الى اشكال على متن الطائرة.

هذا وتدخلت القوى الأمنية لفض الاشكال واعادة الهدوء على متن الطائرة". 

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard