"السنافر" الفرنسيّة تتحدّى فيروس كورونا... رقم قياسي عالمي جديد

14 آذار 2020 | 11:52

المصدر: ديلي ميل

  • المصدر: ديلي ميل

"السنافر" الفرنسيّة تتحدّى فيروس كورونا.

تجمّع حوالى 3500 شخص غرب فرنسا يوم السبت الواقع فيه 7 آذار، متنكرين في شخصيّات من مسلسل الرسوم المتحركة الشهير "السنافر"، من أجل تحطيم الرقم القياسي العالمي لأكبر تجمّع على الإطلاق لـ"السنافر"، إضافة إلى التصدي لمخاوف انتشار فيروس كورونا.

وجاء هذا الحدث، الذي يشمل الرسومات باللون الأزرق على وجوه وأجساد الآلاف ليشبهوا شخصيّات السنافر، قبل يوم من منع فرنسا جميع التجمّعات التي تضم أكثر من ألف شخص في محاولة لتفادي انتشار الفيروس.

شخصيّات الرسوم المتحرّكة "السنافر".

شخصيّات السنافر.

وقال أحد المشاركين أن تفشي فيروس كورونا لا يخيفهم، فهم أقوى منه لأنّهم سنافر .

ويُذكر أن فرنسا سجّلت 3661 حالة إصابة بفيروس COVID-19، و78 حالة وفاة حتّى الآن.

وبحسب موقع "ديلي ميل" البريطاني، ظهر في "ديزني لاند باريس" عامل مصاب بالفيروس، إلا أن متنزه الألعاب لن يقفل أبوابه، بل ستوفر للزوار منتجات تعقيم وتطلب من الأشخاص الحفاظ على مسافة آمنة بينهم أثناء الانتظار في طابور.

الرسومات باللون الأزرق على وجوه وأجساد آلاف الأشخاص.



أزمة الجوع في لبنان: هل تنتهي قريباً؟



إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard