أبو فاعور أطلق خطة طوارئ في البقاع الغربي: لتنسيق الجهود في التعامل مع خطر كورونا

29 شباط 2020 | 19:14

المصدر: "الوكالة الوطنية للإعلام"

  • المصدر: "الوكالة الوطنية للإعلام"

أبو فاعور خلال إطلاق خطة طوارئ في راشيا والبقاع الغربي.

أطلق عضو "اللقاء الديمقراطي" النائب وائل أبو فاعور خطة طوارئ لمواجهة فيروس #كورونا في قضاءي راشيا والبقاع الغربي، خلال اجتماع عقد في مركز كمال جنبلاط الثقافي الاجتماعي في راشيا، في حضور رئيس اتحاد بلديات جبل الشيخ رئيس بلدية راشيا صالح أبو منصور، طبيب قضاء راشيا الدكتور سامر حرب، مدير مستشفى راشيا الحكومي ياسر عمار والمدير الطبي الدكتور ربيع ابو شامي، وكيل داخلية "الحزب التقدمي الاشتراكي" رباح القاضي وفاعليات.

وقال أبو فاعور: "عقدنا هذا الإجتماع التنسيقي التوجيهي اليوم بين البلديات واتحادات البلديات والمخاتير والمستشفيات وتحديداً مستشفى راشيا الحكومي وطبابة القضاء والمدارس الموجودة في المنطقة لتنسيق الجهود ومن أجل ضمان اكبر حماية من فيروس كورونا"، مضيفاً أنّه "أصبح هناك حد أدنى من الوعي الإجتماعي حول فيروس كورونا، ولكن يحتاج الأمر الى نشاط من قبل الهيئات المحلية لتنسيق الجهود في التعامل مع هذا الخطر، واعتقد ان منظمة الصحة العالمية هي على وشك إعلان فيروس كورونا جائحة عالمية وأنه بنتيجة تطور الأمور في لبنان وخارج لبنان قد نشهد في الأسبوع المقبل مزيدا من الحالات، لأن الحالات التي تم اكتشافها كانت نتيجة اختلاط مع أشخاص آخرين وقد تكون العدوى انتقلت إليهم".

وعلى المستوى المحلي قال أبو فاعور: "أولا، تم الإتفاق على مجموعة خطوات بين الحاضرين على مستوى قضاء راشيا، ومنها استمرار حملات التوعية. ثانيا، التخفيف من الاختلاط في الاماكن المكتظة والتخفيف من السلام وتبادل القبلات أي طريقة السلام التقليدي، وموضوع أساسي هو موضوع شرب المتّة، فهذا أمر بحاجة الى اهتمام"، لافتاً إلى أنّه "اتفقنا على آلية إبلاغ بين البلديات والمخاتير وطبابة القضاء ومستشفى راشيا الحكومي، كما اتفقنا على اتخاذ اجراء بإقفال المقاهي والمطاعم الموجودة في القرى والتي لا رقابة عليها، فليتحملنا اصحابها اذا تم اقفالها بشكل مؤقت. كما اتفقنا على إقفال الأسواق الشعبية، ومنها سوق ضهر الأحمر وسوق خربة روحا، لأنها اماكن مكتظة وليس فيها أدنى إمكانية للقيام بحالات حماية".

أما على المستوى الوطني، فقال: "مع تقديري الكبير وتحيتي للجهد الذي تقوم به وزارة الصحة ووزير الصحة، لكن الوزارة تُركت وحيدة تعمل من دون أي دعم أو إسناد من قبل باقي الوزارات، وهكذا مرض وهكذا حالة خطرة تحتاج إلى تضافر جهود كل الوزارات وكل الوزارات معنية ولا يمكن لأي وزارة ان تقول إنها غير معنية، فحتى اللحظة لم نلحظ وجود خلية أزمة تم تشكيلها على مستوى الحكومة اللبنانية، وبالتالي يجب أن يكون هناك خلية ازمة على مستوى رئاسة الحكومة تتشارك فيها الهيئات المعنية منها الصليب الاحمر اللبناني والمستشفيات وهيئات لديها القدرة على المساعدة في هذا الأمر. ما أريد قوله تأكيد الخطوة الاولى التي ادعو إليها هي دعم وزارة الصحة في هذا الجهد المتكامل، ثانيا، إيلاء الإهتمام للمقرات المكتظة الرسمية وغير الرسمية، طبية، إدارية، امنية، عسكرية وغيرها، ثالثا، الاستفادة من المستشفيات المؤهلة والمقفلة، حيث لدينا ثلاث مستشفيات بشكل أساسي وهي المستشفى التركي في صيدا، المستشفى الإماراتي في شبعا ومستشفى مشغرة، وهي مقفلة لكن فيها تجهيزات يمكن الإستفادة منها".

كما دعا إلى "تشديد الإجراءات على الحدود من دون أي معيار سياسي، فليس الوقت لا للعاطفة السياسية ولا للإنتقام السياسي، يجب اتخاذ الإجراءات بناء على معيار علمي صحي وليس بناء على معيار سياسي".

وتمنّى أبو فاعور على المحافظين "إقفال الأسواق الشعبية هذه الفترة نتيجة الإكتظاظ وغياب الرقابة"، متسائلاً: "أقفلنا المدارس ماذا عن باقي الأماكن المكتظة؟ لذلك هذه أفكار مساعدة لوزير الصحة ووزارة الصحة والحكومة التي أؤكد على تعاوننا معها في هذا الأمر، واؤكد على ما قاله رئيس الحزب وليد جنبلاط في الأمس ان الوقت هو للتكافل والتضامن الوطني اتّجاه هذا الخطر الوجودي الذي يهدد المجتمع".

نكبة الجميزة كما يرويها أهلها: شهادات القهر والدم (فيديو)

نكبة الجميزة كما يرويها أهلها: شهادات القهر والدم


إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard