الربيع يسارع الخطى إلى الجرود الشمالية (صور)

27 شباط 2020 | 11:27

المصدر: "النهار"

  • المصدر: "النهار"

الربيع يسارع الخطى إلى الجرود الشمالية.

يجهد الربيع صعوداً إلى المناطق الشمالية يوماً بعد آخر حيث تزداد المساحات الملونة بعد ذوبان الثلج وتراجعه الى القمم العالية وبعد الدفء ليلاً ونهاراً في الطبيعة ساحلاً وجبلاً.

فبالرغم من بداية "المستقرضات" عند الطوائف المسيحية التي تتبع التقويم الغربي والتي كان الأقدمون يعدون لها عدة تدفئة خاصة خوفاً من زمهريرها وبردها وغزارة ثلجها وأمطارها، إلا أن شباط على ما يبدو هذا العام قرر أن يودعنا "برائحة الصيف" وليس بالعواصف والبرد تاركاً لابن عمه آذار الخيار في أن يكمل "المستقرضات" نيابة عنه كما يشاء.

والربيع الهاجم إلى الجرود باكراً وقبل آوانه، أيقظ الأشجار المثمرة من سباتها الشتوي العميق ما دفع بالمزارعين إلى الإسراع في إنجاز ما تركوه من أعمال حقلية في الخريف "قبل أن تدب الماوية" في الأشجار وتسبقهم البراعم والأزاهير.


بالأرقام: هل دخل لبنان مرحلة الخطر صحياً واقتصادياً؟



إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard