إردوغان: تركيا تعتزم طرد قوات الحكومة السورية... حاجة إلى دعم أميركي في إدلب

26 شباط 2020 | 15:13

المصدر: "رويترز"

  • المصدر: "رويترز"

رئيس تركيا رجب طيب إردوغان في أنقرة (أ ف ب).

نقل تلفزيون "سي. إن. إن ترك"، اليوم الأربعاء، عن الرئيس التركي رجب طيب #إردوغان قوله إنّ #الولايات_المتحدة لم تقدم بعد دعماً لتركيا في منطقة #إدلب السورية وإنه سيحتاج إلى التحدث مع الرئيس الأميركي دونالد #ترامب حول هذه المسألة مرة أخرى.

وأشار في حديثه أثناء رحلة العودة من أذربيجان إلى أنه "تم إبلاغه بأن واشنطن ليس لديها أي أنظمة دفاعية من طراز باتريوت لتزويد أنقرة بها في الوقت الحالي، مضيفاً أنّ قمته المقترحة مع زعماء ألمانيا وروسيا وفرنسا الأسبوع المقبل "غير مؤكدة"، لكن من المرجح أن يلتقي بالرئيس الروسي فلاديمير بوتين في #اسطنبول في الخامس من آذار المقبل لبحث الوضع في إدلب.

ولفت إردوغان في حديثه أنّ تركيا تعتزم طرد قوات الحكومة السورية إلى ما وراء مواقع المراقبة العسكرية التركية في منطقة إدلب بشمال غرب سوريا بنهاية شباط الجاري، مضيفاً أنّه يأمل في حل مسألة استخدام المجال الجوي في إدلب قريباً.

وأشار إلى أنّه "نعتزم تحرير مواقع‭ ‬المراقبة التابعة لنا من حصار (القوات الحكومية السورية) بحلول نهاية هذا الشهر بطريقة أو بأخرى".

وتتحكم روسيا في المجال الجوي وتقصف بشكل يومي المعارضة المسلحة التي تساندها تركيا دعما لهجوم القوات الحكومية.

وسيطر معارضون سوريون مدعومون من الجيش التركي على بلدة النيرب في إدلب هذا الأسبوع وفقاً لمصادر تركية ومن المعارضة السورية لكن قوات الرئيس السوري بشار الأسد تواصل تقدمها في مناطق أخرى من المحافظة.

وقال أردوغان يوم 5 من شباط الجاري: "على قوات الأسد الانسحاب إلى ما وراء خطوط مواقع المراقبة التركية بحلول نهاية شباط وإلا ستقوم تركيا بطردها".

وأقامت تركيا 12 موقعاً للمراقبة حول "منطقة خفض التصعيد" في إدلب بموجب اتفاق أبرم عام 2017 مع روسيا وإيران، لكن العديد منها أصبح الآن خلف الخطوط الأمامية للقوات الحكومية السورية.

صديقي السرطان، هزمتك ٤ مرات وأنجبت ٥ أطفال



إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard