فيديو صادم ومؤثر شاهده الملايين... تلميذ يتعرّض للتنمر: "أريد أن أموت"

21 شباط 2020 | 10:41

التلميذ القزم كودان بايلز.

روت أم أستراليّة قصّة مؤثرة عن ابنها قصير القامة، البالغ من العمر 9 سنوات، الذي تعرّض للتنمّر في مدرسته.

وفي التفاصيل، نشرت ياركا بايلز عبر وسائل التواصل الاجتماعي فيديو يروي فيه ابنها كودان حزنه بسبب تعرّضه للتنمّر والسخرية من قبل طفل آخر في مدرسته، نظراً لطول قامته.

وبالتالي، أشار ابن الـ9 سنوات إلى رغبته في الانتحار بسبب شدّة انزعاجه قائلاً: "لا أريد أن يقتلني أحدهم... بل أريد أن أموت بنفسي".

ووفقاً لموقع "أن-واي بوست"، شاركت والدة كوادن الفيديو بهدف نشر الوعي حول آثار التنمر، كما طلبت من الأهل والمدارس أوّلاً أن يعلّموا أطفالهم وتلاميذهم عن الاختلاف بين البشر.

ويُذكر أن أكثر من 11 مليون شخص شاهدوا الفيديو، منذ نشره عبر الفايسبوك يوم الأربعاء، وجذب الانتباه والدعم في جميع أنحاء العالم.


إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard