بعد حملة الغضب..."الميدل ايست" تلغي قرارها ببيع التذاكر بالدولار حصراً

16 شباط 2020 | 18:09

المصدر: "النهار"

  • المصدر: "النهار"

طيران الشرق الأوسط.

بدا قرار "الميدل ايست" ليل السبت أشبه بقنبلة رميت في برميل محتقن. فمنذ الاعلان عن التسعير بالدولار، هبّ الرأي العام عبر مواقع التواصل مفجّراً غضبه، ليكتمل المشهد مع طوابير الذل التي اصطفت منذ الصباح الباكر أمام مكاتب الشركة في المطار لحجز البطاقات بالليرة قبل دخول القرار حيز التنفيذ. "انهم يضعوننا في الإقامة الجبرية"، كان لسان حال الشارع.

وفي موازاة غضب الناس، طلب رئيس الجمهورية ميشال عون التسعير بالليرة اللبنانية، فلم تتأخر الشركة في العدول عن قرارها. وقد علّلت في بيانها انه بناءً لطلب رئيس مجلس الوزراء الدكتور حسان دياب، قررت ادارة شركة طيران الشرق الاوسط MEA الغاء قرار بيع بطاقات السفر في مكاتب الشركة بالدولار الاميركي حصراً ، وعلى ان تُعقد اجتماعات لاحقة لبحث تفاصيل واسباب هذا القرار توصلاً لايجاد الآليات والحلول التي من شأنها أن تراعي مصلحة المواطنين وواقع الشركة.

 وقالت الشركة في بيان: "بناءً لطلب رئيس مجلس الوزراء الدكتور حسان دياب قررت ادارة شركة طيران الشرق الاوسط MEA الغاء قرار بيع بطاقات السفر في مكاتب الشركة بالدولار الاميركي حصراً ، وعلى ان تُعقد اجتماعات لاحقة لبحث تفاصيل واسباب هذا القرار توصلاً لايجاد الآليات والحلول التي من شأنها أن تراعي مصلحة المواطنين وواقع الشركة."

وعطفاً على البيان الصادر عن نقابة اصحاب مكاتب السفر والسياحة حول توحيد تسعير بطاقات السفر، اوضح مكتب الاعلام في رئاسة الجمهورية ان الرئيس ميشال عون، بعد مراجعته من النقابة، طلب توحيد التسعير لبطاقات السفر من خلال تطبيق القوانين اللبنانية بحيث يكون التسعير بالليرة اللبنانية.

وكان وفد نقابة اصحاب مكاتب السفر والسياحة شكا لدى رئيس الجمهورية من ان شركة طيران الشرق الاوسط تبيع تذاكر السفر للمواطنين بالليرة اللبنانية، في حين تلزم مكاتب السفر ان تدفع بالدولار ثمن البطاقات التي تشتريها لزبائنها ما الحق ضرراً وغبناً بمكاتب السفر والسياحة. لذلك طلب الرئيس عون توحيد التسعير وفق القوانين اللبنانية اي بالليرة اللبنانية، وسيتابع مع المراجع القضائية المعنية المخالفات التي قد ترتكب في التسعير بغير الليرة اللبنانية لاتخاذ التدابير اللازمة بحق المخالفين.

وكانت اللجنة المركزية للإعلام في "التيار الوطني الحر"، قد اشارت  في بيان، إلى أنّه "بعدما أعلنت شركة طيران الشرق الإوسط "الميدل إيست" أنّه اعتباراً من الاثنين، ستقوم جميع شركات الطيران العاملة في لبنان، ومن ضمنها طيران الشرق الاوسط بقبول الدفع فقط بالدولار الأميركي، طلب رئيس "التيار الوطني الحر" النائب جبران #باسيل من مسؤول ملفات الفساد المحامي وديع عقل تقديم إخبار قضائي أمام النيابة العامة غداً الاثنين ضد "الميدل إيست" لمخالفتها القوانين أولاً، وحرمانها اللبنانيين من السفر بالعملة المتوافرة لديهم ثانياً وهذا أبسط حقوقهم. وذكّر "التيار" بأنه كان من أول المنادين بكسر الاحتكارات التي تضع المواطنين تحت رحمة شركة واحدة تتحكّم بهم كيفما تشاء من دون أي رادع، مطالباً رئيس مجلس الادارة السيد محمد الحوت التراجع عن هذا القرار، إذ إن عدم قبول العملة الوطنية يشكّل جرماً جزائياً ويخالف النص الوارد في قانون موازنة 2020 الذي يلزم التعامل بالعملة الوطنية".

قصة المرأة الخارقة: فقدت فجأة القدرة على المشي وأصبحت بطلة!



إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard