بلقيس نجمة التجديد في الخليج... غنّت للأخت وتجاهلت الرجل!

14 شباط 2020 | 11:30

بلقيس.

أطلقت الفنانة بلقيس فيديو كليب اغنية "أرجوك"، منذ يومين، واستطاعت منذ الساعات الأولى أن تصبح حديث مواقع التواصل الاجتماعي، وأن يتصدّر الكليب واسم بلقيس الترند العربي والعالمي، محققة خلال يومين أكثر من مليون ونصف مشاهدة، وهذا ليس بالأمر الجديد على بلقيس التي تحصد أعمالها دائماً ملايين المشاهدات خلال وقت قياسي، إضافة أن لديها أكثر من مليون على قناتها على "يوتيوب".


بلقيس في "أرجوك" قدّمت رسالة إنسانية للمحبة والتسامح ونبذ الخلافات عبر قصة كليب تدور بين شقيقتين كانت علاقتهما كأي اختين، علاقة محبة، إلى أن تزوجت أختها وقام الزوج بإفساد العلاقة بينهما واستولى على أملاك العائلة، وطرد الأم والأخت من المنزل.

وشرحت بلقيس في حسابها عبر "سناب شات" قصة الكليب، حيث تحصل قطيعة بين الأختين وبعدها تتلقى اتصالاً بأن شقيقتها تعرضت لحادث وهي بين الحياة والموت.


بلقيس في الكليب أظهرت موهبة تمثيلية جبارة لا تقل عن موهبة الغناء لديها، وجسدت الأحاسيس بكل حرفية سواء بتعابير وجهها أو نظراتها، وظهرت بدون مكياج. ولو احترفت بلقيس التمثيل لنافست بكل جدارة ممثلات الخليج بأدائها العفوي والصادق ووجها الخالي من عمليات التجميل المبالغ فيها.


وكتبت في ختام الكليب: "بادروا بالسلام قبل فوات الأوان ولا تجعلوا الكبرياء يفقدكم أجمل الأشخاص والعلاقات". ويكفي إلقاء نظرة على "هاشتاغ" #ارجوك_ بلقيس لمشاهدة مدى تفاعل الناس مع العمل وتأثرهم به وحتى إن البعض ذكر أنه بمجرد مشاهدة العمل كان على خلاف مع بعض الأصدقاء اتصل بهم وتصالح معهم.

من يتابع بلقيس منذ بدايتها يدرك تماماً مدى ذكاء هذه الفنانة الشابة وقدرتها على خلق الجديد وكسر النمطية في الأغنية الخليجية وتحديداً بين النساء على قلتهم، وانحسار المنافسة لسنوات بين الفنانتين أحلام ونوال الكويتية، لتأتي بلقيس وتغرد خارج السرب التقليدي بموهبتها وثقافتها الفنية، إضافة لإجادتها عدداً من اللغات، هذا الأمر ساعدها أن تشق طريق نجاحها بهدوء وبقوة في الوقت نفسه وأن تكون نجمة التجديد في الخليج بكل جدارة، ففي بدايتها الفنية استطاعت ان تدخل إلى عالم الشباب والاغاني الشبابية عبر أعمالها المصورة كـ"دي جي" و"مجنون"، هذا العمل الذي لفت الانظار إلى موهبة بلقيس في التمثيل والكوميديا أيضاً. فهي كما أجادت التراجيديا في كليب "أرجوك" ومن قبله "حقير الشوق" هي أيضا قادرة على أداء الكوميديا.

بلقيس إضافة إلى كونها نجمة غناء، استطاعت ان تكون نجمة "سوشيال ميديا" فهي تعتبر من أوائل الفنانين الذين اعتمدوا على "يوتيوب" أكثر من التلفزيون أو شركات الإنتاج لنشر أعمالها، وهي أول فنانة عربية انضمت إلى عالم "سناب شات"، واستطاعت ان تنقل يومياتها بطريقة راقية بعيدة من الابتذال، وأن تخلق صورة غير نمطية لفنانة خليجية شابة دون إثارة جدل مفتعل أو ابتذال. كما أنها لم تدخل يوماً في أي خلافات أو مهاترات فنية، وتفضل التركيز على فنّها وعائلتها الصغيرة وأن تدور في فلك خاص بها ولا ينافسها فيه أحد، لتصبح نجمة خارجة عن المألوف ومختلفة عن السائد في الوسط الفني.

بلقيس التي تحاول دائماً كسر النمطية، سبق أن قدّمت أغنية باللهجة المغربية "تعالَ شوف" وحققت أيضاً نجاحاً، ومنذ أكثر من خمس سنوات خاضت تجربة الغناء باللهجة اللبناية عبر أغنية يتيمة "انت انت" ونجحت فيها، ولكن لم تكرر التجربة فيما لم تقدم حتى الآن أي عمل باللهحة المصرية.

ومن المفيد لبلقيس أن تكرر مرة أخرى تجربة الغناء باللهجة اللبنانبة، وأن تغازل الجمهور المصري بأغنيات مصرية لتخرج من دائرة الفنانة الخليجية فقط، وخصوصاً أن بلقيس محبوبة في لبنان ومصر، وأن تستثمر موهبة التمثيل لديها التي تؤهلها لتكون أيضا ممثلة بارعة كما هي في الغناء.

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard