نفايات طبّية إسرائيلية على الشاطئ اللبناني... "المسألة أصبحت خطيرة"

12 شباط 2020 | 13:15

المصدر: "النهار"

  • المصدر: "النهار"

النفايات الطبية على الشاطئ اللبناني.

في اعتداء جديد على السيادة اللبنانية، وجدت الناشطة البيئية منى خليل على شاطئ المنصوري نفايات طبية كتب عليها باللغة العبرية، مغلفة بأكياس نايلون، كما وجدت العديد من الحقن وأدوية مجهولة التركيبة لفظها ماء البحر إلى الشاطئ.

وقالت الناشطة في حديثها لـ"النهار"، إنه منذ أسبوع ومياه البحر تقذف العديد من النفايات الطبية الإسرائيلية إلى الشاطئ اللبناني، مؤكدةً أنه على مدار السنوات الماضية تمكنت بمساعدات العديد من الناشطين من جمع كميات كبيرة من النفايات الإسرائيلية.

وبحسب الخليل، فإنّ النفايات لم تقتصر على المواد الطبية، فمنذ صباح اليوم تمكن الناشطون من جمع المزيد من النفايات وقد تم تسليمها إلى مخابرات الجيش اللبناني.

رئيس بلدية صور حسن دبوق، أكد لـ"النهار"، أنه بسبب الرياح الجنوبية الشمالية، فإن النفايات وجدت على الشاطئ اللبناني، مشدداً على أن المسألة أصبحت خطيرة كون المواد طبية وعلى الدولة اللبنانية متابعة الملف مع الجهات المعنية وقوات حفظ السلام.









اليسا في "النهار": تكشف اسراراً وتبوح



إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard