رصّ صفوف بين الحريري وجنبلاط... ماذا عن جعجع؟

6 شباط 2020 | 19:29

المصدر: "النهار"

الحريري يعانق جنبلاط في المختارة (أرشيفية),

يبدو أن البلاد متّجهة إلى مرحلة سياسية جديدة تتبدّل فيها تموضعات الأقطاب السياسيين في ملعب التحالفات وتمرير الكرات وتسديد الأهداف، فيما تصدح صافرة الانطلاقة مع ما يتأتّى من مواقف سيطلقها الرئيس سعد الحريري في ذكرى استشهاد الرئيس رفيق الحريري في 14 شباط، من شأنها أن تفرز مواقع حلفاء وخصوم. ولعلّ القطب الأوّل الذي لم يتوانَ الحريري عن تسليمه قميص فريق التحالف، هو رئيس الحزب التقدمي الاشتراكي وليد جنبلاط، بعدما درس وإيّاه الأساليب التكتيّة لتمرير الكرات وتسديدها. حصل ذلك في اللقاء الأخير الذي جمع الرجلين، اذ اتُّفق على إعادة الوصل على مستوى القواعد الشعبية والتنظيمية والقطاعات والمنسقيّات وتفعيل التنسيق وتزخيمه بوتيرة يوميّة، خصوصاً أن "المستقبل" والتقدمي يلتقيان في أكثر من منطقة حيويّة أبرزها الشوف والاقليم والبقاع الغربيّ وراشيا وبيروت.وما لبث الاجتماع الموسّع الذي عقد على صعيد الكوادر في حضور الأمين العام لـ"تيار المستقبل" أحمد الحريري وأمين السر العام في التقدمي ظافر ناصر، أن تحوّل محطّة تحمية تحضيراً للمرحلة المقبلة. وعُلم أن اجتماعاً جديداً عقد اليوم، وأن اجتماعاً آخر يحضّر السبت،...

ادعم الصحافة المستقلة

اشترك في خدمة Premium من "النهار".

هذا المقال مخصّص لمشتركي خدمة بريميوم من “النهار”

لديك 91% متبقٍ للقراءة
لديك إشتراك؟ تسجيل الدخول

الدولار ينخفض ويرتفع، فهل يستقر في الايام المقبلة؟



إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard