بعد رحيله... جائزة سنوية استُحدثت تكريماً لفيليب سيمور هوفمان

26 شباط 2014 | 11:32

المصدر: (أ ف ب)

  • المصدر: (أ ف ب)

استحدثت جائزة تكافئ سنويا مؤلفا مسرحيا، تكريما للممثل فيليب سيمور هوفمان الذي توفي مطلع الشهر من جرعة زائدة من المخدرات على ما افادت مصادر.

وسيحصل المؤلف الفائز على جائزة قدرها 45 الف دولار تمولها الصحيفة الشعبية "ناشونال إنكوايرر" ودار النشر "اميركان ميديا انك".
وكانت الصحيفة ذكرت بعد وفاة فيليب سيمور هوفمان ان الممثل كان يقيم علاقة مثلية مع احد اصدقائه ويدعى ديفيد كاتز. ولاحق هذا الاخير الصحيفة الاسبوعية المتخصصة بالشائعات بتهمة القدح والذم الا ان القضية حلت بالتراضي من دون ان تصل الى المحاكم.
واطلق ديفيد كاتز فكرة ان تعوض الصحيفة من خلال تمويل جائزة سنوية تمنح الى مؤلف على ما قال محاميه جاد برنشتاين.
واوضح المحامي "بما ان كاتز رفض الحصول على مال اتفقنا على ان تقدم إنكوايرر المال ليستخدم بطريقة ايجابية وطرح فكرة انشاء مؤسسة تمنح جائزة سنوية".
واوضح برنشتاين ان هذه الجائزة ستمنح هذه السنة الى مؤلف مسرحية لم تنتج بعد.
واوضحت صحيفة "نيويورك تايمس" التي كشفت عن انشاء هذه المكافأة ان الجائزة ستحمل اسم "ريلنتليس اوارد" (جائزة المثابرة) تكريما لفيليب سيمور هوفمان.
واشترت "ناشونال إنكوايرر" صفحة كاملة في صحيفة "نيويورك تايمس" تصدر الاربعاء للاعتذار عن مقالها الكاذب الذي نشر في الخامس من شباط بعد ثلاثة ايام على وفاة الممثل.

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard