"داعش" تقتل رفيق أسامة بن لادن أبو خالد السوري

24 شباط 2014 | 22:42

أدت الاشتباكات المتواصلة بين الكتائب الاسلامية السورية المعارضة وعناصر "الدولة الاسلامية في العراق والشام" إلى مقتل الجهادي أبو خالد السوري، أحد قيادي حركة "أحرار الشام" و"الجبهة الإسلامية"، عبر تفجير انتحاري استهدفت فيه "داعش" مقر الحركة في مدينة حلب. وقتل معه ستة أخرين.

الاسم الحقيقي لأبي خالد هو محمد بهية. والمواقع الالكترونية التابعة للحركات الجهادية عرّفت أبو خالد على أنه  "رفيق درب الشيخ الظواهري، زعيم تنظيم القاعدة، ومن رفقة الشيخ المجدد شمس الأمة الوالد الكريم الشيخ أسامة بن لادن"، الزعيم السابق "للقاعدة" الذي قتل في عملية عسكرية أميركية في باكستان العام 2011. وأشارت إلى أن أبو خالد "قاتل في السابق في أفغانستان والعراق، ومعروف أنه كان قريبا من بن لادن". كما تفيد مواقع لجماعات إسلامية متطرفة على الإنترنت أن الظواهري كان كلف أبو خالد السوري بالقيام بمهام "الحكم بين تنظيم الدولة (داعش) و‘جبهة النصرة‘". وذكرت الأنباء أن أبو خالد زاد من انتقاداته لـ"داعش". ويعتقد أن موته سيفاقم المواجهة  بين الكتائب الإسلامية وتنظيم داعش.

 

مزرعة "TerrAyoun" في جبل صنين: مسكن ملوّن في أرض الأحلام

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard