البرازيل بحلة جديدة امام انكلترا وفرنسا للاستفادة من اصابات المانيا

5 شباط 2013 | 12:31

المصدر: (ا ف ب)

  • المصدر: (ا ف ب)

يخوض المدرب لويز فيليبي سكولاري اول مباراة له مع منتخب البرازيل في ولايته الثانية مع بطل العالم خمس مرات عندما يحل ضيفا على انكلترا غدا الاربعاء على ملعب ويمبلي في ابرز المباريات الدولية الودية في كرة القدم.

وحل سكولاري بدلا من مانو مينزيس المقال من منصبه في تشرين الثاني الماضي لسوء النتائج، وذلك قبل ان تستضيف البلاد مونديال 2014 على ارضها.واستدعى سكولاري اسماء موهوبة لخوض مواجهة انكلترا، على غرار المهاجم نيمار ولاعبي الوسط اوسكار ولوكاس مورا، كما فاجأ النقاد بضم المخضرم رونالدينيو ولويس فابيانو. وضم سكولاري الذي قاد "سيليساو" الى لقبه الخامس في اليابان وكوريا الجنوبية 2002، لاعبا واحدا سيخوض مباراته الدولية الاولى هو مدافع بايرن ميونيخ الالماني دانتي.

وتلقى بايرن 7 اهداف فقط في 20 مباراة في الدوري (رقم قياسي الماني) في ظل وجود المدافع الفارع الطول الذي سيقف سدا لواين روني ورفاقه في عاصمة الضباب. 

على الطرف المقابل، سيغيب مهاجم توتنهام جرماين ديفو عن تشكيلة انكلترا لاصابة تعرض لها في كاحله. وعانى ديفو من الاصابة خلال مباراة فريقه اللندني مع مضيفه وست بروميتش البيون (1-صفر) الاحد في الدوري المحلي.

واعلن مدربه البرتغالي اندري فيلاش بواش ان اللاعب سيغيب عن مباراة الاربعاء: "لقد التوى كاحله. نأمل الا تكون اربطته قد تضررت والا قد يغيب لاسبوعين او ثلاثة". وانسحب ايضا لاعب وسط مانشستر يونايتد مايكل كاريك من تشكيلة المدرب روي هودجسون لاصابة في وركه تعرض لها في الدوري المحلي.

وفي ظل غياب ديفو وستاريدج، قد يحصل ثيو والكوت على فرصة خوض اللقاء اساسيا ونقل نجاحه مع ارسنال راهنا (18 هدفا هذا الموسم) الى منتخب الاسود الثلاثة.

وعلى رغم انه ليس محبوبا من قبل جماهير المنتخب، الا ان ظهير تشلسي عنصر هام في غرف الملابس بحسب والكوت: "اشلي هام للغاية. يملك الخبرة واحرز عدة القاب. لاعبون كثيرون يستمعون اليه. شخصيته قوية ويمكنه التعامل مع اي موقف. لا شيء يشتت تركيزه".

وستكون مباراة الاربعاء ضمن احتفالات الاتحاد الانكليزي في الذكرى الـ150 لتأسيسه، والاولى بعد خسارته الاخيرة وديا امام السويد 1-4 في تشرين الثاني الماضي.

وفي مباراة قوية اخرى، تأمل فرنسا الاستفادة من الاصابت التي ضربت تشكيلة المانيا عندما تتواجهان في العاصمة الفرنسية على ملعب "ستاد دو فرانس".

ويغيب عن المانيا مهاجم لاتسيو الايطالي ميروسلاف كلوزه وذلك بسبب تعرضه لاصابة في الركبة اليمنى في المباراة التي خسرها فريقه امام مضيفه جنوى 2-3 الاحد في الدوري الايطالي.
.
وفي الجهة الاخرى، يدرك الفرنسيون كيف تنقلب الامور بسرعة، فبعد فوز فريق المدرب السابق لوران بلان على المانيا 2-1 في بريمن في شباط/فبراير 2012، قدم "الزرق" عرضا مخيبا في كأس اوروبا 2012 ما دفع الاتحاد المحلي للتخلي عن المدافع السابق والاستعانة بديدييه ديشان قائد المنتخب الذي احرز مونديال 1998 على ارضه.

وستكون مباراة الاربعاء الثانية بين المانيا وفرنسا منذ 29 شباط/فبراير 2005 حين فازت الاخيرة في بريمن 2-1 وديا بهدفين من رودي فولر، علما ان ال"مانشافت" لم يحقق اي فوز على "الديوك" منذ توحيد الشطرين الغربي والشرقي لبلاده.

وعلق مدير المنتخب الالماني اوليفر بيرهوف على سلسلة فوز فرنسا في 5 من اخر 6 مباريات: "الارقام وجدت لتنكسر".
وتصادف المباراة مع الذكرى الخمسين لمعاهدة الاليزيه التي مهدت الطريق لعلاقات ودية بين البلدين اللذين عانيا خصومة كبيرة ومرة.

وستكون مهمة هولندا بتحقيق فوزها الاول وديا على ضيفتها ايطاليا بالغة الصعوبة نظرا لعدد الغيابات الهائل للمنتخب البرتقالي.

من جهته، تأثر مدرب ايطالي تشيزاري برانديلي لدى الاعلان عن غياب لاعب وسط يوفنتوس بطل الدوري سيباستيان جوفينكو لاصابة في فخذه، كما سيغيب جورجو كييليني وفيديريكو بالزاريتي وكريستيان ماجيو وكلاوديو ماركيزيو بسبب الاصابة وليوناردو بونوتشي سلوكيا.

وعاد الى تشكيلة ايطاليا حارس لاتسيو فيديريكو ماركيتي الغائب منذ نهائيات مونديال 2010، وضمت المهاجم المشاغب ماريو بالوتيلي المنتقل من مانشستر سيتي الانكليزي الى ميلان حيث سجل هدفين في مباراته الاولى مع الفريق اللومباردي، وقد يشكل ثنائيا ضاربا الى جانب زميله ستيفان الشعراوي.

والتقى المنتخبان 17 مرات ففازت هولندا مرتين فقط في كأس العالم 1978 بنتيحة 2-1 وكأس اوروبا 2008 بنتيجة 3-صفر. وفازت ايطاليا في المواجهة الاخيرة 3-1 عام 2005 على ملعب "امستردام ارينا".

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard