حكومة دياب أمام طريق وعر... هل تصل إلى المجلس النيابي أم تسقط في الشارع؟

22 كانون الثاني 2020 | 16:44

المصدر: "النهار"

مشهد في وسط بيروت رفضاً لحكومة دياب (نبيل إسماعيل).

أعلن رئيس الحكومة حسان دياب، في الأمس، عن تشكيلة حكومته، محدداً أهدافها التي تشمل، كما قال، تلبية مطالب الثوار بإصلاحات شاملة، وقال، بعد أن وجّه تحية إلى المعتصمين، إن "الحكومة الجديدة تعبّر عن تطلعاتهم وستعمل على تلبية مطالبهم"، واعداً بأن تعمل على ضمان استقلالية القضاء، واستعادة الأموال المنهوبة، ومكافحة الفساد والبطالة، وحماية الشرائح الفقيرة من ظلم الضرائب، وسن قانون انتخابي جديد يعزز اللحمة الوطنية"... ما إن انتهى دياب من إعلان حكومته حتى نزل المحتجون على الأرض، قطعوا الطرق واصطدموا مع القوى الأمنية في مناطق عدة، لا سيما في وسط بيروت. كما دعا الثوار الى وقفه احتجاجية،  اليوم، أمام مجلس النواب، تحت شعار "عاجبتك حكومة التكنوقراط المستقلة؟! ايه تفضل معنا عالمجلس لنسمعن صوتنا... حكومتكن مش رح تقطع!!".مواجهة طويلة"مطالبة الثوار بإسقاط حكومة دياب لم تتوقف، سواء بالتظاهر في أماكن الفساد أو في المؤسسات أو في مجلس النواب"، بحسب ما قاله الناشط والمحامي واصف الحركة لـ"النهار"، والذي شرح: "ما حصل ليلتي السبت والاحد الماضيتين دليل على ذلك، وعدم سماع السياسيين لأصوات المحتجين أمر آخر، نحن...

ادعم الصحافة المستقلة

اشترك في خدمة Premium من "النهار".

هذا المقال مخصّص لمشتركي خدمة بريميوم من “النهار”

لديك 89% متبقٍ للقراءة
لديك إشتراك؟ تسجيل الدخول

اليسا في "النهار": تكشف اسراراً وتبوح



إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard