المغتصب الأكثر شراسة في المملكة المتحدة في يد القضاء... 200 ضحيّة تخدير واغتصاب

8 كانون الثاني 2020 | 12:22

المصدر: "مترو"

  • المصدر: "مترو"

سيناغا.

حُكم في المملكة المتّحدة بالسجن على "المغتصب الأكثر شراسة" لمدّة لا تقلّ عن 30 عامًا بعد تخدير 48 رجلاً وتصويرهم أثناء الاعتداء عليهم جنسيّاً داخل شقّته في وسط المدينة.

وبحسب موقع "ميرور" البريطاني، قدّمت الشرطة أدلّة ضدّ سيناغا، البالغ من العمر 36 عاماً، الذي اعتدى على أكثر من 190 ضحيّة في خلال العشر سنوات الأخيرة.

وفي التفاصيل، كان سيناغا، الذي كان يعدّ لشهادة الدكتوراه، يتجوّل في شوارع مانشستر في ساعات الصباح الأولى بحثاً عن الشباب الثمالى في جوار الحانات الليليّة بالقرب من منزله، فيعرض عليهم مكاناً للنوم أو حتّى للشرب قبل أن يخدّرهم بمادّة الـ "GHB".

وكان الضحايا يغادرون منزل المعتدي غير مدركين أنّهم قد تعرّضوا للاعتداء الجنسيّ.

وقد ألقت الشرطة القبض عليه عام 2017 بعدما استعاد أحد الشباب وعيه أثناء اغتصابه، فضربه ثمّ سلّمه إلى الشرطة التي كشفت لاحقاً أنّ المدّعى عليه قام بتصوير جميع عمليّات الاغتصاب.

ففي الختام، صدر الحكم عليه بالسجن مدى الحياة بعد إدانته بارتكاب 159 اعتداء جنسيّاً، بينها 136 حالة اغتصاب.




من الآن فصاعداً، "نتفلكس" في لبنان مسموحة لفئة معينة فقط!



إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard