ماذا كشف الناطق باسم قائد القوات العراقية لـ"النهار" عن مصير القوات الأميركية في بلده؟

6 كانون الثاني 2020 | 15:32

المصدر: "النهار"

  • فرج عبجي
  • المصدر: "النهار"

الركن عبد الكريم خلف.

لا شك في أن مرحلة ما بعد اغتيال قائد فيلق القدس في الحرس الثوري الإيراني قاسم #سليماني ونائب رئيس الحشد الشعبي أبو مهدي المهندس، لن تكون كما قبلها، والتباشير الأولى بدأت بموافقة مجلس النواب على سحب القوات الأجنبية من العراق. وهذا الانسحاب، وفق المسؤولين العراقيين، هو في مصلحة العراق أولاً، وفي مصلحة قوات التحالف ثانياً، في ظل التوتر الذي حصل بعد اغتيال سليماني والمهندس. ولا يعني بالضرورة انسحاب القوات الأميركية وقف تعاون العراق معها على الصعد غير القتالية.التعاون العسكري لن يتوقف مع واشنطنوفي هذا الإطار، أكد الناطق باسم القائد الأعلى للقوات المسلحة في العراق، اللواء الركن عبد الكريم خلف، أن مجلس النواب صوّت على قرار سحب القوات الأجنبية القتالية من العراق. وأضاف في حديث إلى "النهار" أن "هناك آلية متفقاً عليها بين العراق وقوات التحالف على إخراج القوات القتالية فقط من العراق، وإبقاء التعاون في التدريب والتجهيز والتسلح، ومجالات التعاون الأخرى غير القتالية، والتي نرى أنها يجب أن تستمر". ويعتبر خلف أن قرار سحب القوات القتالية يصبّ في مصلحة الطرفين. وأوضح أن "القوات القتالية...

ادعم الصحافة المستقلة

اشترك في خدمة Premium من "النهار".

هذا المقال مخصّص لمشتركي خدمة بريميوم من “النهار”

لديك 83% متبقٍ للقراءة
لديك إشتراك؟ تسجيل الدخول

خط أحمر كارثي وحذارِ ما ينتظرنا في الخريف!



إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard