كازورلا يسقط سوسييداد بهدفه السادس هذا الموسم

6 كانون الثاني 2020 | 09:15

المصدر: "أ ف ب"

  • المصدر: "أ ف ب"

كازورلا (أ ف ب).

استعاد لاعب الوسط المخضرم #سانتي_كازورلا أيام الشباب، وذلك بقيادته #فياريال لاسقاط ريال سوسييداد في معقله 1-2 بعد دخوله في الشوط الثاني، في المرحلة 19 من الدوري الإسباني لكرة القدم.

وبدا سوسييداد في طريقه لتحقيق فوزه العاشر هذا الموسم والاقتراب بفارق نقطة عن إشبيلية الرابع الذي بدأ العام الجديد بالتعادل مع أتلتيك بلباو 1-1 الجمعة، وذلك بعد أن أنهى الشوط الأول متقدماً بهدف البرازيلي ويليان جوزيه (22).

لكن فياريال عاد الى اللقاء مطلع الشوط الثاني بإدراكه التعادل من ركلة جزاء نفذها مانو تريغيروس في الدقيقة 58، بعد خطأ في المنطقة انتزعه النيجيري صامويل شوكوويتزي، قبل أن يقول كازورلا كلمة الحسم بعد دخوله في الدقيقة 60، بتسجيله هدف النقطة الـ28 لفريقه من زاوية صعبة إثر تمريرة لماريو غاسبار (72).

ورفع ابن الـ35 عاما الذي عانى الأمرين من إصابة في وتر أخيل كاحله الأيمن بين 2016 و2018 وكان قريبا من الاعتزال بعد أن خضع لثماني عمليات جراحية، رصيده الى ستة أهداف هذا الموسم، مسجلا بذلك أعلى رصيد له منذ أن سجل سبعة في 37 مباراة خاضها في الدوري الإنكليزي مع فريقه السابق أرسنال خلال موسم 2014-2015.

وكان مدرب "الغواصة الصفراء" خافيير كاييخا سعيدا بعودة فريقه وتعويض تخلفه، بالقول "لقد عدنا من بعيد للفوز بمباراة صعبة ضد فريق قوي. نجحوا في محاصرتنا خلال الدقائق الأولى، لكن بعد تسجيلهم الهدف، ضغطنا عليهم وقلبنا المباراة".

وتابع: "لقد بدأنا 2020 كما أنهينا 2019. الفريق يعلم ما يقوم به ويقدم أفضل ما لديه"، معربا عن تفاؤله بمستقبل الفريق الذي "يواصل نموه. نحن نلع بشكل جيد وننافس في كل مباراة. ما زال هناك مكان للتحسن. لا يمكننا أن نخفف من وتيرتنا. الأفضل قادم".

وأصبح فياريال بفوزه الثالث تواليا، في المركز التاسع بفارق نقطة خلف بلباو ومثلها أمام غرناطة الذي تغلب الأحد على ضيفه ريال مايوركا بهدف لأنخل مونتورو (24).

وعاد ريال بيتيس من ملعب ديبورتيفو ألافيس بنقطة التعادل 1-1، على الرغم من النقص العددي في صفوفه لطرد المغربي زهير فضال في الدقيقة 78 واهداره ركلة جزاء في الوقت بدل الضائع من الشوط الأول عبر خواكين.

وافتتح ألافيس التسجيل منذ الدقيقة 14 عبر أليكس فيدال، وأدرك البرازيلي إيمرسون التعادل في الدقيقة 55، رافعا رصيد فريقه الى 24 نقطة في المركز الثاني عشر مقابل 20 لمضيفه في المركز الخامس عشر.

وفرط سلتا فيغو بفرصة ترك منطقة الخطر وفوزه الرابع، وذلك بعدما تقدم على ضيفه أوساسونا بهدف سجله سانتياغو مينا في ربع الساعة الأخير، قبل أن ينجح الضيوف في خطف نقطة بفضل هدف للأرجنتيني لويس إيزيكييل أفيلا (85).

ميسي وفابريغاس وجوزيف عطية والمئات يوجهون رسالة إلى هذا الطفل اللبناني



إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard